"تعزيز الوسطية": استضافة د. سامي الصقير المحاضر بالمسجد الحرام خلال يناير 2018

صرح أمين عام اللجنة العليا لتعزيز الوسطية وكيل وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية أن مركز تعزيز الوسطية وفي خطوة تهدف الى تعزيز الوسطية وتبادل الخبرات العلمية فإنه يسره أن يستضيف فضيلة الأستاذ الدكتور سامي محمد الصقير – المحاضر بالمسجد الحرام والمسجد النبوي وأستاذ الفقه في جامعة القصيم لإقامة برامج علمية وحوارية للفئات التوجيهية تحت عنوان (توجيهات هامة حول الفكر المتطرف وحقوق العلماء) دراسة نصية وحوار علمي.

وتستهدف الحلقة النقاشية أعمدة التوجيه والاشراف والإمامة والخطابة نظراً لما تتمتع به تلك الشريحة من دور كبير في توجيه الأجيال القادمة وإعتلاء منابر التوجيه فيها حتى لا تتسلل بعض المفاهيم الخاطئة والتوجيهات النفعية الى عقول شرائح المجتمع.

وختم عمادي تصريحه بأن استضافة العلماء والخبراء في الفكر وإقامة مثل هذه البرامج والحلقات تأتي تفعيلا لمبادرات الوثيقة الوطنية لنشر الوسطية والاعتدال ومواجهة التطرف والعنف خاصة في ظل المتغيرات المحيطة بالمجتمع الكويتي،

وحتى يتم معالجة هذا المتغيرات من الغلو والتطرف وفق أسس علمية وشرعية وفكرية حرصت الوزارة ممثلة في مركز تعزيز الوسطية بالاستعانة بالمتخصصين من العلماء والخبراء في المجالات ذات العلاقة حيث يمثل ذلك مدخلاً عملياً لمواجهة الفكر المتطرف.

أضف تعليقك

تعليقات  0