سفارتنا بأنقرة تنظم برنامجاً ثقافياً.. بمشاركة نخبة من الفنانيين الاتراك والكويتيين

(كونا) -- تنظم سفارة دولة الكويت في انقرة يوم غد الثلاثاء برنامجا ثقافيا متكاملا للموسم الثقافي الحالي لإطلاع الجمهور التركي على الفنون الكويتية وذلك بمشاركة نخبة من الاكاديميين والفنانيين الاتراك والكويتيين.

وقال سفير دولة الكويت لدى تركيا غسان الزواوي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم الاثنين ان السفارة ستنظم برنامجا ثقافيا متكاملا للموسم الحالي يتضمن عدة فقرات يبدأ غدا بعزف دار الأوبرا الكويتية موسيقى بألحان كويتية على مدى يومين الأول بمبنى المديرية العامة لدار الأوبرا ورقص الباليه والآخر في الأوركسترا السمفونية الرئاسية.

وأضاف ان الفعاليات الثقافية ستشمل أيضا عرضا للأزياء الكويتية وآخرا لفيلم كويتي ومعارض لرسامين كويتيين وفقرات من الطبخ الكويتي الى جانب حلقة نقاشية تبحث مختلف المجالات المتعلقة بالمنطقة بمشاركة نخبة من الأكاديميين الكويتيين والأتراك تنظم بقاعات فنية ومركز الدراسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية (سيتا).

وأوضح السفير الزواوي ان البرنامج يتضمن فعاليات كويتية متنوعة تعكس الجوانب غير السياسية في دولة الكويت لإطلاع الجمهور التركي على الفنون الكويتية لافتا الى ان العمل الدبلوماسي يشمل إعطاء نبذة للدولة المضيفة عما تمثله دولة الكويت من نشاط حضاري وثقافي.

وأشار الى ان الفعاليات تأتي ترجمة للعديد من الاتفاقيات الموقعة بين دولة الكويت وتركيا للتعاون في المجال الثقافي وتبادل الزيارات والأفكار والبرامج الفنية وتنفيذا لما اتفق عليه في وقت سابق بين القيادات السياسية في كلا البلدين.

وأكد أهمية التبادل الثقافي في تنمية وتقوية العلاقات بين البلدين قائلا انها ترفد العمل السياسي مضيفا انه "لعل قصيدة يلقيها شاعر يكون لها أثر بالغ في وجدان المجتمعات أكثر بكثير من خطبة يلقيها سفير".

واعتبر ان الشعب التركي شعب شقيق يشترك مع الشعب الكويتي بقواسم ثقافية مبينا أنه من المفيد البحث في تلك القواسم المشتركة وتقديمها بطريقة تخدم تطور وتنامي العلاقات بين الكويت وتركيا.

وأعرب عن شكره وتقديره للجهات الراعية التي قدمت الدعم وساهمت في إقامة البرنامج الثقافي الكويتي في انقرة منها الخطوط الجوية الكويتية وبيت التمويل الكويتي عبر ذراعه بتركيا البنك الكويتي التركي

أضف تعليقك

تعليقات  0