مصادر حكومية تؤكد سلامة موقف الوزير الخرافي امام استجواب العدساني

أكدت مصادر حكومية على سلامة موقف وزير الدولة لشؤون مجلس الامة, عادل الخرافي , امام استجواب النائب رياض العدساني الذي استند على تقديم معلومات مغلوطة وفق ما ذكر العدساني, في ما يخص الرد على اقتراح برغبة حيث كان موقعاً من نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السابق الشيخ محمد الخالد .
وبينت المصادر أن رد وزير الدفاع وصل إلي وزارة شؤون مجلس الامة موقعاً باسم وزير الدفاع السابق قبل تعيين وزير الدفاع الجديد في الحكومة الجديدة , موضحة أن الوزير الخرافي لا يملك صلاحية تعديل او تغيير اسم وزير سابق بالوزير المعين الجديد لأن ذلك يعتبر تزوير في مستندات رسمية ومن ثم أحال الرد كما هو دون تعديل . 

ومن جهته أكد العدساني أن رد وزير الدفاع السابق على اقتراح نيابي بعد تشكيل الحكومة الجديدة يخالف الدستور, معتبرا أنه كان من المفترض ان يصدق وزير الدفاع الحالي على القرار كتابة وبناء على تصديق وزير الدفاع السابق.

أضف تعليقك

تعليقات  0