"معالجة تكدس المساجين": اخلاء سبيل 700 سجين من المحكومين في قضايا تعاطي

قامت لجنة معالجة تكدس واكتظاظ المساجين برئاسة رئيس اللجنة المحامي العام المستشار محمد راشد الدعيج, بزيارة ليلية مفاجئة أول امس, للسجن والاطلاع على أوضاع المساجين وأعدادهم.

وأوضح الدعيج أن الزيارة تضمنت مقابلة المحكومين في قضايا أمن الدولة منها "تفجير مسجد الامام الصادق وخلية العبدلي وقضية دخول المجلس وباقي السجناء .

وفي هذا الصدد أوضح الدعيج أن اللجنة تبينت أن أعداد المساجين تفوق القدرة الاستيعابية للسجن حيث أن السجن المركزي مخصص لاستيعاب 1200 نزيل , بالاضافة إلي وجود ما يقرب من 4000 آلاف نزيل من جنسيات مختلفة .

وأكد الدعيج عن اول قرار اتخذته اللجنة بشأن معالجة التكدس يتعلق بابعاد بعض المحكومين من جنسيات مختلفة في قضايا مختلفة باحكام نهائية إلي بلدانهم لاستكمال مدة محكوميتهم في بلدانهم ويبلغ عددهم 200 سجين ,وذلك وفقاً لاتفاقية تبادل السجناء والمجرمين .

كما قررت اللجنة فتح ملفات المتعاطين البالغ عددهم 700 سجين ,الذين امضوا ما يقارب من 3 اشهر في مدة محكوميتهم التي تبلغ في بعض الاحكام لعشرة سنوات , على أن يتم اخلاء سبيل من اثبت خلال الشهور الاولى حسن سيره وسلوكه وشفاؤه من الادمان , على يكون الاخلاء مشروط بشروط معينة تقررها اللجنة مع متابعة احوالهم لضمان عدم عودتهم إلي الادمان مرة اخرى . 

أضف تعليقك

تعليقات  0