افتتاح المؤتمر الأول لأمراض التهاب الأمعاء المزمنة

كشف رئيس مركز هيا الحبيب للجهاز الهضمي في ‍مستشفى مبارك الكبير د. أحمد الفضلي عن وجود 3000 إلى 4000 مريض "كرونز" في الكويت، مشيرا إلى أن هناك تزايد وارتفاع في معدل الإصابة بمرض "كرونز" في البلاد، وهو من أنواع التهاب الأمعاء المزمن.

وقال الفضلي في تصريح للصحافيين صباح أمس على هامش افتتاح المؤتمر الأول لأمراض التهاب الأمعاء المزمنة، إن العام 2018 شهد تحقيق قفزات نوعية في العمل الطبي، تمثلت في إجراء أول زراعة قلب صناعي لمريض كويتي، إلى جانب زراعة أول كبد في الكويت لمريض كويتي أيضا.

وأشار الفضلي وهو رئيس المؤتمر إلى أن "كرونز" مرض مزمن ويحتاج إلى علاج بشكل مستمر.

وقال إن داء "كرونز" مرض خطير ومزمن، موضحا أنه عبارة عن التهاب يصيب الجهاز المعوي ويؤثر في حياة الملايين من الناس في جميع أنحاء العالم، لافتا إلى أن الأعراض الشائعة له تشمل الاسهال، التشنج، آلام في البطن، فقدان الوزن، الحمى، وفي بعض الحالات نزف في المستقيم.

وأوضح أن السبب الرئيسي لأمراض التهاب الأمعاء المزمنة لايزال غير معروف، ولكن بالتأكيد هناك دور هام للعوامل الوراثية والبيئية، ومن بينها الأكلات غير الصحية.

وشدد على أهمية التشخيص المبكر للمرض، لافتا إلى أنه ليس هناك علاج دائم لهذا المرض فهو أحد الأمراض المزمنة التي تستمر مدى الحياة، الا ان التشخيص المبكر يمكن أن يقلل من شدة وتوتر الأعراض، ويمكن أن يعطي المريض فرصة لعيش حياة طبيعية وعادية.

وأوضح أن المؤتمر الذي يعقد لأول مرة في الكويت يحضره 25 متخصصا، بواقع 5 من الخارج و20 مشارك من داخل الكويت، لافتا إلى حضور متخصص واحد من كندا واثنين من انجلترا ومثلهما من المملكة العربية السعودية.

وأشار إلى أن المؤتمر يهدف إلى تثقيف المرضى بأهمية الاكتشاف المبكر للمرض، إضافة إلى الارتقاء بالمستوى الطبي للأطباء في الكويت.

وقال إن اللجنة التنظيمية للمؤتمر تفكر في عقد هذا المؤتمر بشكل سنوي أو مرة كل سنتين لأهمتيه للمرضى والأطباء على حد سواء. ودعا د. أحمد الفضلى، المرضى بالالتزام بالعلاج والمراجعة الطبية المنتظمة.

من جانبه، أكد اختصاصي الجهاز الهضمي في مركز هيا الحبيب، د. محمد ملك إن المؤتمر سيتخلله 27 محاضرة طبية حول التهاب الأمعاء المناعي، لافتا إلى أن محاضرات غدا (اليوم) ستكون مخصصة لعرض آخر التطورات في تشخيص وعلاج أمراض التهاب الأمعاء المزمن، والعلاجات الخاصة بالمرض، إلى جانب تقديم الشركات المشاركة في المؤتمر لأحدث الأدوية والمناظير وغيرها.

أضف تعليقك

تعليقات  0