"معرض الكويت للطيران": 40 الف قاموا بزيارة المعرض.. والنسخة الثانية في عام 2020

أعلنت اللجنة المنظمة لمعرض الكويت للطيران الاول اليوم السبت أن موعد النسخة الثانية للمعرض سيكون خلال شهر فبراير من عام 2020 مضيفة ان عدد زواره بلغ نحو 40 الف شخص.

وقال رئيس اللجنة المنظمة للمعرض أحمد بهبهاني في مؤتمر صحفي للاعلان عن المعرض المقبل إن نجاح المعرض يعطي رسالة بأن الكويت مهيأة للدخول كمنافس رئيسي في سوق الطيران في المنطقة مبينا ان اللجنة ستنظمه دوريا كل عامين.

وذكر أن الهدف من المعرض هو وضع اسم الكويت على خريطة الدول المنظمة للمعارض والتي تستقطب شركات الطيران الكبرى في العالم مضيفا ان المعرض شهد حضورا مميزا لشركات الطيران العالمية العاملة في مجال الطيران التجاري والعسكري والمطارات اضافة الى كبار الشخصيات وجمهور غفير.

وأشاد بالعروض الجوية التي قدمتها الفرق الاستعراضية الجوية بين إنزال جوي وتحليق منخفض نفذتها مجموعة من الفرق الكويتية والسعودية والتركية.

واضاف ان اقامة هذا المعرض كانت حلما بعيد المنال مبينا انه خلال 24 سنة الماضية "خططنا لاقامته وتحقق في هذا العام بفضل الله ثم دعم الحكومة الكويتية وعزيمة الشباب الكويتي".

وثمن عاليا رعاية سمو أمير البلاد للمعرض والتي تؤكد حرص سموه واهتمامه البالغ بقطاع الطيران المدني في دولة الكويت.

وأعرب عن تقديره للدعم الذي قدمه للمعرض الديوان الأميري ووزارات الدفاع والداخلية والإعلام ورئاسة أركان الجيش وقيادة القوة الجوية والإدارة العامة للطيران المدني وبلدية الكويت مثمنا جهود جميع الجهات التي كانت حريصة على أن يخرج المعرض بصورة ناجحة.

من جهته قال مستشار اللجنة المنظمة للمعرض الكابتن عبدالله بستكي في المؤتمر الصحفي ان يوم 17 يناير الجاري يعد انطلاقة لمرحلة جديدة من التطلعات تخطوها الكويت في مجال صناعة معارض الطيران العالمية.

وذكر أن معرض الكويت للطيران يعزز من مكانة الدولة الاقتصادية والاستثمارية ويمثل قفزة حضارية جديدة تخطوها في هذا المجال لاسيما أنها من أولى الدول المستثمرة في مجال الطيران التجاري في الشرق الأوسط

واضاف أن العدد الكبير من المشاركين في أول معرض للطيران يعتبر نجاحا يعكس الثقة التى اكتسبتها الكويت على الساحة العالمية ويساهم في خدمة الاقتصاد الوطني وتحريك قطاعات الخدمات النقل والسياحة والاتصالات.

من جانبه قال المنسق العام في اللجنة المنظمة للمعرض طارق بستكي إن المعرض الذي استمر أربعة أيام تم خلاله توقيع عدة اتفاقيات سيتم الاعلان عنها في الفترة المقبلة.

وذكر ان اللجنة ستبدأ فور انتهاء فعاليات المعرض بتقييم نتائجه والوقوف على احتياجات الشركات التي شاركت فيه مضيفا ان المعرض تميز بمساحته الكبيرة مقارنة بمعارض الطيران الاخرى في الدول المجاورة وبلغ عدد زواره نحو 40 ألف زائر.

وشهد المعرض الذي انطلقت فعالياته يوم الاربعاء الماضي مشاركة أكثر من 140 شركة محلية وعالمية متخصصة في قطاعي الطيران المدني والعسكري اضافة إلى 57 طائرة.

وقدمت هذه الشركات أحدث ما لديها من الطائرات والمحركات ومستلزمات قطاع النقل الجوي وما توفره المطارات الحديثة من رفاهية للمسافرين كما تضمن المعرض نماذج جديدة من الطائرات الحديثة وبعض الطائرات التي تم تطويرها لتنسجم مع المتطلبات العصرية.

أضف تعليقك

تعليقات  0