"مفوضية اللاجئين": نأسف لوفاة 10 سوريين بسبب الصقيع في لبنان

أعربت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم السبت، عن أسفها لوفاة 10 سوريين خلال عاصفة ليلية بالقرب من نقطة «المصنع» الحدودية شرقي لبنان أثناء محاولتهم دخول الاراضي اللبنانية عبر أحد طرق التهريب.

ولفت مكتب المفوضية في بيروت في بيان إلى أن الضحايا وهم ست نساء وطفلان ورجلان كانوا يحاولون عبور ممر شاق ووعر في درجات حرارة متدنية جدا.

ووصف الحادثة بأنها «تعكس درجة اليأس لدى هؤلاء الذين يسعون الى الوصول إلى الأمان في لبنان وتذكرنا بأن الوضع داخل سورية ما زال هشا ولا تزال المخاطر هائلة امام من يسعى الى الامان».

وأشار إلى انه تم العثور ايضا على اخرين من ضمن المجموعة من بينهم امرأة حامل وقد ساعدهم عدد من سكان المنطقة والجيش اللبناني والدفاع المدني في نقلهم الى المستشفيات قبل ان يتجمدوا من البرد.

وقال البيان ان المفوضية تواصل على الصعيد العالمي دعوة الدول للسماح للأشخاص المحتاجين للحماية بالدخول وتأمين الممرات الامنة.

وكان الجيش اللبناني قد اعلن امس الجمعة العثور على جثث تسعة نازحين سوريين قضوا صقيعا خلال محاولتهم التسلل من سوريا الى داخل لبنان.

وقد تمكن الجيش من انقاذ ستة اشخاص اخرين توفي احدهم لاحقا في المستشفى متأثرا بالصقيع فيما تم ايقاف شخصين سوريين متورطين في محاولة التهريب.

أضف تعليقك

تعليقات  0