اردوغان: "داعش" مازال يستخدم ذريعة "لتكديس الأسلحة" في سوريا

قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان اليوم السبت إن ما يسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) مازال يستخدم ذريعة "لتكديس الأسلحة" في سوريا رغم فقد التنظيم قوته القتالية "تماما".

وذكر اردوغان في كلمة خلال مراسم افتتاح نفق بمدينة (إسطنبول) أنه رغم ان (داعش) "لم يعد له قوة تستطيع القتال في سوريا" إلا أنه مازال يتخذ ذريعة لتكديس الأسلحة في الدولة.

وأضاف أن التقدم الذي أحرزته تركيا في الآونة الأخيرة "تسبب بالإزعاج لدى البعض" الذين وضعوا أمامها "عراقيل تتنافى مع المنطق والقيم".

من جانبه أشار رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم في كلمة ألقاها في المناسبة نفسها الى ان عملية (غصن الزيتون) العسكرية التي يشنها الجيش التركي بمدينة (عفرين) شمال غربي سوريا منذ السبت الماضي "ستستمر حتى سحق رأس الإرهاب وتلقين قطاع الطرق الدرس الذي يستحقونه".

وأكد يلدريم أن بلاده ستواصل عملياتها "حتى تضمن أمن حدودها وسلامة أرواح مواطنيها وممتلكاتهم بشكل كامل" منبها في هذا السياق الى تعرض حدود تركيا الجنوبية

"لاعتداءات وهجمات خلال الآونة الأخيرة".

أضف تعليقك

تعليقات  0