بيونغانغ تصدر قائمة حول انتهاكات حقوق الإنسان بأميركا

قبل فترة وجيزة من إلقاء الرئيس الأميركي دونالد ترامب خطابه عن حالة الاتحاد، كثفت كوريا الشمالية انتقاداتها للولايات المتحدة، واصفة واشنطن بـ"المنتهكة الكبيرة لحقوق الإنسان".

ونشرت وكالة الأنباء المركزية الكورية، الأربعاء، ملخصا لتقرير بعنوان "الكتاب الأبيض حول انتهاكات حقوق الإنسان في الولايات المتحدة خلال عام 2017"، الذي يقال إنه أعد من طرف معهد الدراسات الدولية في كوريا الشمالية.

ووفق ما ذكرته صحيفة "واشنطن بوست"، فإن ملخص التقرير شمل عددا كبيرا من الانتقادات الموجهة لإدارة ترامب، من بينها "كل السياسات المناهضة للشعبية التي اتبعتها إدارة ترامب في عام واحد كانت في صالح التكتلات الغنية بالبلاد، بدون استثناء".

ويشير التقرير أيضا إلى أن الإدارة الأميركية مارست، خلال العام الماضي، "حملة قمع الصحافة"، مضيفا "أن التوترات العنصرية تفاقمت في البلاد منذ تولي ترامب منصبه".

ونقلت الوكالة عددا من الإحصائيات بشأن البطالة والتشرد والديون والاعتداءات الجنسية في أميركا، وقالت إن "كل هذه الأرقام آخذة في الارتفاع". وجاء كذلك في ملخص التقرير "وفقا للبيانات فإن عدد مستخدمي الماريغوانا في الولايات المتحدة بلغ أكثر من 20 مليونا، أي بزيادة 3 في المئة مقارنة بالعقد الماضي".

وتصدر بيونغ يانغ، منذ 2014، تقارير سنوية بشأن الانتهاكات التي تشهدها واشنطن في مجال حقوق الإنسان، وهي بمثابة رد واضح على الانتقادات التي توجهها لها أميركا والأمم المتحدة.

أضف تعليقك

تعليقات  0