وزير الصحة الكويتي: نجاح فريق كويتي بإجراء اول قسطرة معقدة على مستوى الشرق الأوسط

(كونا) -- اعلن وزير الصحة الكويتي الشيخ الدكتور باسل الصباح اليوم السبت نجاح فريق طبي كويتي في اجراء اول عملية قسطرة تداخلية بمنطقة الشرق الاوسط تجرى عبر شرايين اليد والفخذ للتصلب المزمن للشرايين التاجية بالأسلوب المعقد الهجيني.

وقال وزير الصحة لوكالة الانباء الكويتية (كونا) خلال تكريمه الفريق الطبي الكويتي ان العملية التي اشرف على اجرائها الدكتور محمد المطوع في مركز الدبوس للقلب تعد الأولى من نوعها على مستوى الكويت والشرق الأوسط وكانت لمريض كويتي واصفا اياها بانها كانت معقدة ودقيقة.

واضاف ان العملية اجريت عن طريق شرايين اليد والفخذ بالاسلوب العكسي الهجين دون حدوث اي مضاعفات للمريض ودون اللجوء الى عمليات القلب المفتوح لتحويل مسار الشرايين التاجية.

وذكر ان مثل هذه العمليات تجرى في عشرة مراكز قلب عالمية الامر الذي يدخل الكويت ضمن المراكز المتخصصة بالقسطرة التداخلية المعقدة مضيفا ان هذا الإنجاز يسجل للكويت وأبنائها من الأطباء والجراحين.

واعرب عن فخره واعتزازه لما تم تسجيله في الاونة الأخيرة من إنجازات طبية متنوعة اسهمت في تطور الخدمات الصحية في البلاد ومواكبتها للتطورات الطبية العالمية.

أضف تعليقك

تعليقات  0