اللواء الديين يؤكد اهتمام "الداخلية" بمكافحة المخدرات وحماية الشباب من مخاطرها

أكد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الأمن الجنائي اللواء خالد الديين اهتمام الوزارة البالغ بمكافحة المخدرات وحماية الشباب من مخاطرها وأضرارها.

وأضاف أن قطاع الأمن الجنائي ممثلاً في الإدارة العامة لمكافحة المخدرات ملتزمة بالمشروع الوطني ممثلاً بخطة التنمية الوطنية الكويتية لتحقيق التماسك الاجتماعي إلى جانب الالتزام الكامل بالمعاهدات والمواثيق الدولية بشأن مكافحة المخدرات.

وقال اللواء الديين إن الإدارة العامة لمكافحة المخدرات والإدارة العامة للمباحث الجنائية تمكنتا من ضبط 11.730 كيلو كيميكال و21.070 ماريجوانا و7.928 كيلو شبو و321.929 كيلو حشيش و4.949 كيلو هيرويين و400 غرام كوكايين و2.042.208 حبة مؤثرات عقلية.

وأوضح اللواء الديين أن توجيهات معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الفريق م. الشيخ خالد الجراح الصباح للقطاعات الأمنية المعنية تقضي باعتماد فكر متطور وأسلوب علمي لمكافحة جرائم المخدرات بأنواعها.

وذكر أن جهود قطاع الأمن الجنائي في معركته ضد تجار المخدرات ترتكز على عدة محاور تتكامل فيما بينها للوصول إلى تحقيق النتيجة المنشودة وهي حماية المجتمع من أخطار المخدرات ومواجهة مهربيها ومروجيها الذين يحاولون نشر الفساد والجريمة في المجتمع.

وشدد على العمل لقمع كل من يحاول إدخال هذه السموم إلى البلاد وتحصين المجتمع ضد تعاطيها وتوعية أفراد المجتمع بأضرارها وأخطارها.

وأكد أن هذه المحاور تهدف إلى الحيلولة دون نفاذ المخدرات إلى داخل الدولة وتعقب مجرمي المخدرات وإلقاء القبض عليهم وتقديمهم إلى العدالة حماية للمجتمع وذلك بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية الأخرى.

مختتماً أن قطاع الامن الجنائي يسخر كافة الجهود سواء على المستوى الحكومي أو الخاص وذلك بغرض التوعية وكذلك رفع مستوى الجانب المعلوماتي في قضايا المخدرات، فضلاً عن الجهود الاخرى المتعلقة بالتعاون الدولي وإنشاء مكاتب خارجية لتفعيل السياسات والتطبيقات الخاصة بمكافحة المخدرات وتعزيز العلاقات مع الجهات والمؤسسات الحكومية والاهلية لتحمل مسؤوليتها في تنفيذ برامج الوقاية لتوحيد الجهود الوقائية من آفة المخدرات.

أضف تعليقك

تعليقات  0