الداخلية: تسوية أوضاع «العمالة المنزلية» المخالفين.. بعد دفع الغرامات

صرح وكيل وزارة الداخليـة المساعد لشؤون الجنسية والجوازات اللواء الشيخ مازن الجراح بأن المؤسسة الأمنية تبذل كل ما في وسعها للتيسير على المقيم فيما يتعلق بتطبيق القرار الوزاري بمنح مهلة لمخالفي قانـــون الاقامة لمغـــادرة البلاد خلال الفترة من 29/1 22/2/2018.

وأوضح أن القرار الوزاري يعد مبادرة انسانية وموقفا نبيلاً للتخفيف عن الاجانب غير الحاصلين عل تراخيص الإقامة أو من انتهت تراخيص اقامتهم.

وأبرز الجراح انه اتساقا مع ذلك ونظرا للطلب المتزايد من الاخوة المواطنين الكرام الراغبين في إعادة النظر في أوضاع العمالة المنزلية الذين تركوا العمل لدى كفلائهم ورغبتهم في تسوية أوضاعهم خلال المهلة المقررة دون حاجة لمغادرتهــم البلاد،

فقــد تقرر الموافقة على تسوية اوضاع العمالة المنزلية المخالفين لقانون الاقامة بعد دفع الغرامات المترتبة على تركهم العمل بشرط وضع قيد إداري عليهم يمنع تحويل اقامته لمدة سنة واحدة تبدأ من تاريخ الموافقة على تسوية وضعه.

وأشار الجراح إلى أن المواطنين الذين يكفلون عمالة منزلية ويرغبون في رفع واقعة ترك العمل (التغيب) عنهم،

عليهم التوجه إلى إدارة شئون الاقامة بالمحافظة التي يقع بها مقر اقامتهم لاتخاذ الاجراءات اللازمة لذلك.

وذكر أن هناك خطة متكاملة بتوجيهات من الفريق. م الشيخ خالد الجراح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية للتصدي لمخالفي الاقامة والقضاء على هذه الظاهرة بكل حزم،

وهو ما يتابعه وكيل وزارة الداخلية الفريق محمود الدوسري عن كثب على أرض الواقع. واختتم وكيل وزارة الداخليـة المساعد لشؤون الجنسية والجوازات اللواء الشيخ مازن الجراح،

مشدداً على أن المؤسسة الأمنية تسعى لتقديم كافة التسهيلات والتيسيرات للمواطنين الكفلاء ولمخالفي الإقامة واضعة في اعتبارها كافة الدواعي الانسانية.

أضف تعليقك

تعليقات  0