الاجتماع الوزاري للتحالف ضد "داعش" ينطلق بالكويت بمشاركة دولية واسعة

(كونا) -- تنطلق اليوم الثلاثاء اعمال الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد ما يسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) بمشاركة دولية واسعة تتمثل بحضور 74 عضوا من الدول والمنظمات الدولية المساندة للتحالف.

ويقام الاجتماع في اطار مؤتمر الكويت الدولي لاعادة اعمار العراق ضمن الجهود الدولية المستمرة والتنسيق المشترك في مجال مكافحة الارهاب ومتابعة الاستراتيجية التي رسمها التحالف لمحاربة تنظيم (داعش).

ويفتتح الاجتماع بكلمة للشيخ صباح الخالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء الكويتي وزير الخارجية فيما يشارك وزير الخارجية الامريكي ريكس تيلرسون في الاجتماع ويلقي كلمة بهذه المناسبة.

ويشهد الاجتماع عقد جلستين الاولى لمناقشة اخر تطورات تنظيم (داعش) في سوريا والعراق فيما تناقش الجلسة الثانية مكافحة الارهاب في مناطق العالم عامة ومتابعة جهود التحالف في محاربة (داعش) خاصة.

ويعد الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد مايسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) حلقة جديدة في سلسلة ممتدة من حلقات محاربة هذا التنظيم اذ يعقد بعد مجموعة من الاجتماعات السابقة بدأت بعد تمدد (داعش) على مساحات واسعة من العراق وسوريا لاسيما بعد سقوط مدينة الموصل ما حفز دولا غربية وعربية على راسها الولايات المتحدة الأمريكية لانشاء هذا التحالف.

ويضم التحالف ضد (داعش) بعد مرور أكثر من ثلاثة اعوام على قيامه 68 دولة منها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا والسويد والدنمارك وايطاليا واسبانيا وهولندا وبلجيكا والنرويج وكندا وتركيا فضلا عن نيوزيلندا وأستراليا كما يضم دولا عربية ممثلة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربي والعراق والاردن والمغرب الى جانب العديد من المنظمات الدولية المتخصصة.

ويعقد اجتماع اليوم بالكويت بعد سلسلة من الاجتماعات التي عقدها التحالف على نحو دوري طوال السنوات الماضية اذ كانت أولى اجتماعات التحالف في مدينة جدة السعودية يوم 11 سبتمبر 2014 على مستوى وزراء الخارجية اذ اتفقت حينها الولايات المتحدة والسعودية ومصر والعراق والأردن ولبنان وقطر والكويت والبحرين والإمارات وسلطنة عمان على محاربة التنظيم عبر اجراءات عدة منها العمل على وقف تدفق الأموال والمقاتلين اليه.

يذكر ان مؤتمر إعادة إعمار العراق الذي يعقد اجتماع محاربة (داعش) في اطاره انطلق يوم امس في الكويت ويستمر الى الغد بمشاركة عدد من الدول المانحة والمنظمات الدولية والإقليمية برئاسة خمس جهات هي الاتحاد الاوروبي والعراق والكويت والأمم المتحدة والبنك الدولي.

ويهدف المؤتمر الى حشد الزخم لرفع المعاناة عن ملايين النازحين والمتضررين العراقيين من ضحايا الحرب على الارهاب فضلا عن إعادة إعمار المناطق المحررة من الارهاب والمناطق المحتاجة الى المساعدات

أضف تعليقك

تعليقات  0