مسؤول مصري: مؤتمر "إعمار العراق" يعكس روح التسامح للكويت

(كونا) -- قال مساعد وزير الخارجية المصري للشؤون العربية السفير الدكتور محمد البدري ان المؤتمر الدولي لإعمار العراق يعكس روح التسامح والتسامي والنظر الى المستقبل بعمق ورؤية استراتيجية كويتية معهودة. وأكد البدري في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الثلاثاء ان الجميع يلمس الدور البارز لسمو امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح الذي يعمل لخدمة الكويت والوطن العربي ويبذل جهدا مقدرا للتعامل مع التحديات لحل المشكلات. وأضاف ان استضافة الكويت للمؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق يعكس انتماءها القومي والعربي وينبع من منطقها القومي السليم وحكمة تجربة سمو الامير. وأشاد البدري بالعلاقات القوية بين الكويت ومصر الضاربة بجذورها في العمق التاريخي على المستويين الحكومي والشعبي التي من المتوقع ان تشهد ازدهارا أكبر في المرحلة المقبلة. ولفت الى ان مصر تثمن وتقدر بكل إعزاز علاقاتها الراسخة والقوية مع حكومة وشعب الكويت مبينا ان هذا ما برهن البلدان عليه تاريخيا عبر مواقفهما في تضامنهما مع بعضهما البعض في مواجهة التحديات المختلفة. وقال ان الدولتين تتحركان برؤية مبنية على مفهومي الأمن القومي العربي ووحدة الدول وسيادتها على أراضيها لافتا الى ان الجميع ينظر دائما الى الكويت ودورها المحوري الذي عهدناه دائما منها. وثمن عاليا أدوار الكويت الراسخة في دعم مصر وشعبها واحترامها لارادة الشعب المصري مؤكدا ان علاقات البلدين متميزة وتتسم بالقوة والاستمرارية نظرا للمكانة والقدرات الكبيرة التي يتمتع بها الجانبين على الأصعدة العربية والإسلامية والدولية كافة. يذكر ان مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق يعقد بمشاركة عدد من الدول المانحة والمنظمات الدولية والإقليمية برئاسة خمس جهات هي الاتحاد الاوروبي والعراق والكويت والأمم المتحدة والبنك الدولي. ويهدف المؤتمر الى حشد الزخم لرفع المعاناة عن ملايين النازحين والمتضررين العراقيين من ضحايا الحرب على الارهاب فضلا عن إعادة إعمار المناطق المحررة من الارهاب والمناطق المحتاجة الى المساعدات.
أضف تعليقك

تعليقات  0