نتنياهو يقدم أمام مؤتمر ميونيخ "أدلة تورط إيران" بأحداث الجولان الأخيرة‎

يعتزم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تقديم ما اعتبره "أدلة حول تورط إيران في الأحداث الأخيرة التي وقعت في هضبة الجولان على الحدود الشمالية لإسرائيل مع سوريا"، خلال مشاركته في "مؤتمر ميونيخ للأمن"، المقرر انطلاق أعماله الجمعة.

وقال مكتب نتنياهو، مساء الخميس، في بيان اطلعت عليه الأناضول، إن رئيس الحكومة الإسرائيلية غادر البلاد متوجها إلى مدينة ميونيخ الألمانية، للمشاركة في المؤتمر المذكور.

وأشار البيان أن نتنياهو سيقدم "أدلة حول تورط إيران في الأحداث الأخيرة التي وقعت في هضبة الجولان على الحدود الشمالية لإسرائيل مع سوريا".

وذكر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي "سيؤكد إصرار البلاد على الدفاع عن نفسها بقواها الذاتية من أي تهديد كان وبدون أي قيود".

والسبت الماضي، شهد الجولان المحتل توترا، عقب إعلان الجيش الإسرائيلي سقوط إحدى مقاتلاته إثر تعرضها لنيران مضادات أرضية، إثر تنفيذ سلسلة غارات على أهداف إيرانية وأخرى سورية داخل سوريا.

ومن المقرر أن تنطلق أعمال مؤتمر ميونيخ للأمن، الجمعة، وتتواصل لمدة ثلاثة أيام، بمشاركة رؤساء دول وحكومات ووزراء خارجية ودفاع من جميع أنحاء العالم.

ويشارك في المؤتمر 600 شخص بينهم 21 رئيس دولة وحكومة و75 وزير خارجية ودفاع، ويعد المؤتمر الذي يعقد سنويا أبرز مؤتمر دولي يتناول السياسات الأمنية.

أضف تعليقك

تعليقات  0