مصر: مقتل 7 تكفيريين في إطار العملية الشاملة "سيناء 2018"

أعلن الجيش المصري اليوم القضاء على سبعة مسلحين "تكفيريين" في اطار العملية الشاملة (سيناء 2018) المتواصلة في شمال شبه جزيرة سيناء ووسطها إضافة الى "الاتجاهات الاستراتيجية" للبلاد.

وذكرت القيادة العامة للقوات المسلحة في بيان أن العملية شهدت كذلك تدمير القوات الجوية ثمانية أهداف للعناصر "الارهابية" بشكل كامل والقضاء على ثلاثة مسلحين "تكفيريين" وتدمير سيارة دفع رباعي مجهزة برشاش (نصف بوصة).

واشار البيان الى رصد واستهداف "بؤرة ارهابية شديدة الخطورة" في شمال سيناء ما أسفر عن القضاء على أربعة مسلحين "تكفيريين" خلال تبادل لاطلاق النيران وعثر بحوزتهم على بندقيتين آليتين وعبوة ناسفة معدة للتفجير.

وأضاف انه جرى كذلك القبض على 408 أفراد من العناصر "الاجرامية والمطلوبين جنائيا والمشتبه بهم" الى جانب تدمير 158 ملجأ ووكرا ومخزنا عثر بداخلها على عدد من الأسلحة الآلية والذخائر وأجهزة اتصالات لاسلكية ودوائر نسف وتدمير.

واشار ايضا الى العثور على مواد اعاشة وكميات كبيرة من مادة (سي.4) شديدة الانفجار ومواد كيماوية تدخل في صناعة العبوات الناسفة الى جانب ضبط أكثر من سبعة أطنان من المواد المخدرة.

كما اشار الى ضبط وتدمير سبع سيارات تستخدمها العناصر "الارهابية" و32 دراجة نارية بدون لوحات معدنية خلال أعمال تمشيط ومداهمة فضلا عن قيام المهندسين العسكريين باكتشاف وتفجير 45 عبوة ناسفة تم زرعها لاستهداف قوات المداهمات بمناطق العمليات.

واكد البيان استمرار القوات البحرية في تنفيذ مهامها المخططة وتأمين المسرح البحري من رفح وحتى العريش "لمنع تسرب العناصر الارهابية عن طريق البحر" وتنفيذ عدد من الأنشطة التدريبية "البارزة" بمسرح عمليات البحر المتوسط " بالتزامن" مع العملية الشاملة (سيناء 2018).

وذكر انه تتم كذلك مواصلة "تشكيلات تعبوية" وقوات حرس الحدود تنظيم دوريات مشتركة مع الشرطة لكمائن ودوريات أمنية على الطرق الرئيسية ومناطق الظهير الصحراوي وفرض السيطرة الكاملة على المناطق الحدودية في الاتجاهين الغربي والجنوبي.

وأوضح أن قوات حرس الحدود ضبطت محاولة تهريب أسلحة ومواد مخدرة على الحدود الغربية للبلاد تضمنت 99 بندقية خرطوش و400 ألف قرص مخدر من أنواع مختلفة.

أضف تعليقك

تعليقات  0