وزارة "الأمة" بالتنسيق مع "المعلومات المدنية" تدشن التوقيع الإلكتروني لموظفيها

دشن مكتب وزير الدولة لشئون مجلس الأمة المرحلة الأولى من تطبيق التوقيع الإلكتروني حيث صرحت عذاري يوسف المسفر رئيس قسم تطوير النظم بالوزارة أن عملية التوقيع الإلكتروني

سوف تكون لمدة أسبوع في إدارة مركز نظم المعلومات بالتنسيق مع الهيئة العامة للمعلومات المدنية.

واوضحت المسفر، أن هذه المرحلة المهمة سوف تتبعها مرحلة التطوير والتطبيق لاستخدام التوقيع الإلكتروني في مشروع ميكنة دورة العمل المستندية بالوزارة.

كما اكدت على ضرورة عملية التسجيل الإلكتروني حيث انها خطوة مهمة تجاه تطبيق الحكومة الإلكترونية حيث يوفر التوقيع الإلكتروني الوقت والجهد للمستخدم ويعطي ضمان أمن السرية لصاحب التوقيع.

وايضا يضفي الحجية والسند القانوني لجميع الوثائق الإلكترونية التي يتم التوقيع من خلالها بحيث يتم ربط التوقيع بكافة المعلومات على شريحة البطاقة المدنية وبرقم سري خاص (Pin code) ويتم التوقيع الإلكتروني من خلال قراءة شريحة البطاقة المدنية وإدخال الرقم السري لصاحب التوقيع.

ويتم التحقق من صحة البيانات ووقت التوقيع من خلال الهيئة العامة للمعلومات المدنية وهو بذلك ينهي الكثير من مشاكل التوقيع وأهمها التزوير والتوقيع بتاريخ وثيقة مختلف عن وقت وتاريخ التوقيع الفعلي.

ومن جانبها، قالت منتهى العبدالغفور اختصاصي معلومات في الهيئة العامة للمعلومات المدنية والمشرفة على عملية التسجيل الإلكتروني في وزارة الدولة لشئون مجلس الأمة, 

أنه تم تسجيل أكثر من 155 موظف من بداية التسجيل والأعداد في ازدياد، كما أشارت أن من لم يستطيع التسجيل خلال هذا الأسبوع لأي ظرف كان يستطيع التوجه إلى مراكز التسجيل الالكتروني في الهيئة العامة للمعلومات المدنية المتاحة في الكثير من الأماكن منها المبنى الرئيسي في جنوب السرة ومؤسسة التأمينات الاجتماعية في (شرق) وبنك الائتمان الكويتي في منطقة (شرق).
أضف تعليقك

تعليقات  0