لافروف: ندعو واشنطن إلى عدم اللعب بالنار في سوريا

دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الإثنين، الولايات المتحدة الأمريكية إلى عدم اللعب بالنار في سوريا. وأوضح لافروف في كلمة بمؤتمر فالداي الدولي بالعاصمة الروسية موسكو، أنّ واشنطن تُقدم على خطوات من شأنها تقسيم سوريا، عبر استخدام تنظيم "ب ي د" الإرهابي.

وأكّد لافروف أنّ بلاده تراقب بقلق الخطوات الأمريكية الرامية لتقسيم سوريا، وتحركاتها شرق نهر الفرات والمناطق القريبة من الحدود التركية والعراقية. وطالب الوزير الروسي الإدارة الأمريكية الإقدام على خطوات من شأنها التأكيد بأن هدفها الوحيد في سوريا هو مكافحة تنظيم "داعش" الإرهابي.

كما دعا لافروف الولايات المتحدة إلى عدم اتباع سياسات تخدم مصالحها الآنية في سورية، مبينا أنّ تعامل واشنطن مع "ب ي د" ألحق أضرارا بعلاقاتها مع أنقرة.

وتابع قائلا: "ندعو الولايات المتحدة الأمريكية إلى الإقدام على خطوات من شأنها مراعاة مصالح الشعب السوري كافة بما في ذلك الأكراد، وندعوها أيضا لسحب وحداتها العسكرية من جنوب سوريا".

من جانبه قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إنّ بلاده تتفهّم قلق تركيا من الخطوات التي تخطوها الولايات المتحدة الأمريكية في الداخل السوري.

وأضاف ظريف أنّ الولايات المتحدة تُقدم على خطوات في سوريا، تخلو من الرؤية المستقبلية، وتستغل قسما من النفوذ الكردي في البلاد.

أضف تعليقك

تعليقات  0