خارجية بلجيكا تعرب عن قلقها ازاء تدهور الوضع الانساني في سوريا #الغوطه_الشرقيه

(كونا) -- أعرب وزير الخارجية البلجيكي ديدييه رايندرز عن قلقه ازاء تصاعد العنف وتدهور الوضع الانساني في سوريا.

وقال رايندرز في بيان مساء امس الثلاثاء ان الوضع في الغوطة الشرقية ومحافظة ادلب وعفرين تدهور بشكل كبير في الاسابيع الاخيرة.

واضاف ان عشرات المدنيين من بينهم اطفال ونساء قتلوا خلال الايام الماضية في الغوطة الشرقية بعد القصف الكثيف من قبل النظام السوري.

وأوضح رايندرز ان هناك تقارير من مصادر مختلفة تشير الى وقوع هجمات على مرافق طبية في مقاطعة إدلب وهذا ما يشكل انتهاكا خطيرا للقانون الانساني.

وأكد تأييد بلجيكا لدعوة الاتحاد الاوروبي لجميع الاطراف المشاركة في النزاع الى اتخاذ التدابير اللازمة للحد من العنف والتأكد من حماية المدنيين السوريين

أضف تعليقك

تعليقات  0