«الهلال الأحمر» تطلق حملة تبرعات لإغاثة أبناء #الغوطة السورية

اعلنت جمعية الهلال الأحمر الكويتي اليوم الخميس عن تنظيم حملة (اون لاين) لجمع التبرعات النقدية لإغاثة ابناء (الغوطة) السورية من المواطنين العزل الذين يعانون أوضاعا إنسانية حرجة.

وقال رئيس مجلس ادارة الجمعية الدكتور هلال الساير في تصريح لوكالة الانباء الكويتية، ان آلاف الأطفال والرضع يواجهون خطر الموت جوعا وسط أحداث صعبة تشهدها (الغوطة).

واوضح الساير ان الحملة ستنطلق اليوم (اون لاين) عبر موقع الجمعية الالكتروني كما سيتم استقبال التبرعات مباشرة في مقر الجمعية من خلال ال(كي نت) اعتبارا من يوم الثلاثاء المقبل ولمدة ثلاثة ايام.

واشار الى ان (الغوطة) تتعرض لقصف شديد وتعاني نقصا شديدا بالمواد الغذائية والطاقة اللازمة لعمل المستشفيات مبينا ان اكثر من 52 الف طالب محرومون من التعليم نتيجة القصف المتواصل ولجوء المواطنين الذين تهدمت بيوتهم الى المدارس والملاجىء.

وناشد الساير الجميع للمسارعة في دعم الجهود الإنسانية وبشكل عاجل بعدما بلغ عدد شهداء (الغوطة) في الايام الاخيرة نحو 246 والجرحى اكثر من 2000 فضلا عن تدمير اكثر من 250 منزلا ونزوح الآلاف من بيوتهم.

وذكر ان الجمعية بادرت الى إطلاق حملة إغاثة عاجلة بعنوان (اغيثوا الغوطة) تستهدف الجمعية من خلالها توزيع السلال الغذائية وحليب الاطفال والمواد الصحية بشكل عاجل عبر التنسيق والتعاون مع هيئة الإغاثة الإنسانية وحقوق الإنسان والحريات لادخال المساعدات الاغاثية بشكل عاجل للاشقاء هناك.

واوضح ان الأزمة السورية اخذت النصيب الأكبر من إغاثات الجمعية بحكم ضخامة اثارها الانسانية مؤكدا أن الحملة تأتي في إطار حرص الجمعية على تقديم يد العون والمساعدة للدول الشقيقة والصديقة التي تتعرض للكوارث والأزمات الإنسانية وانطلاقا من موقف الدولة الثابت والمعروف في مثل هذه الأزمات والكوارث للمبادرة في لاغاثة ومساعدة كل محتاج.

أضف تعليقك

تعليقات  0