السعودية: وزارة الثقافة والإعلام تحتفي باليوم الوطني للكويت

أقامت وزارة الثقافة والإعلام السعودية أمس الأحد احتفالية بمناسبة ذكرى اليوم الوطني الـ 57، ويوم التحرير الـ 27 لدولة الكويت، في مركز الملك فهد الثقافي بالرياض.

بدأت الاحتفالية بندوة ثقافية عن تاريخ العلاقات السعودية الكويتية، أدارها الكاتب حمد القاضي، بمشاركة كل من الأستاذ مشعل النامي، والأستاذ جميل الذيابي، والأستاذ مشاري الذايدي، والدكتور عايد المانع، وتناولت التاريخ المترابط والأخوة الكبيرة بين البلدين، كما تم استعراض فيلم وثائقي قصير يحكي عن العلاقات بين البلدين.

توالت بعدها الفقرات الشعبية بمصاحبة فرقة "فن العرضة" التي قدمت مجموعة من الفنون الفلكلورية المشهورة في الكويت والسعودية، مثل فن الليوة، والخماري، والعاشور، والمردون في الكويت، والخبيتي، والسامري، وعرضة السامري في السعودية.

ولأنها فعالية تحتفي بالكويت والتلاحم الذي يجمع البلدين على جميع الأصعدة، لذا قُدمت فيها مجموعة من الفنون الغنائية الوطنية الكويتية بأصوات نجمين شابين سعوديين، هما فيصل العمري، الذي قدم "أنغاماً كويتية"، وعبدالرحمن الطلاسي الذي قدم أغنية "يا كويت".

كما صاحب الفعالية معرض مصغر، ضم بعض الفنون التشكيلية، وصوراً لأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح.

واختتمت العروض بتكريم المشاركين، وأداء العرضة السعودية الكويتية، بمشاركة جميع الفرق، وقدم وكيل الوزارة للشؤون الثقافية الدكتور ناصر بن صالح الحجيلان الدروع التذكارية إلى المشاركين في الندوة

أضف تعليقك

تعليقات  0