قرية "صباح الأحمد" التراثية: الرعاية السامية لمهرجان الموروث الشعبي أنجحت فعالياته

قالت اللجنة المشرفة على قرية (صباح الأحمد) التراثية إن رعاية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه لمهرجان الموروث الشعبي الخليجي الذي استضافته القرية على مدى الاشهر الثلاثة الماضية كان لها عظيم الأثر في نجاح فعالياته وانشطته.

وثمنت اللجنة في بيان صحفي أصدرته اليوم الثلاثاء بمناسبة ختام المهرجان عاليا المكرمة السامية والرعاية الأبوية التي حظي بها المهرجان معربة عن وافر الشكر والتقدير للجهات الحكومية والأهلية والقطاع الخاص لاسهاماتها المميزة في فعاليات وانشطة المهرجان وظهور مسابقاته بأجمل حلة.

وأوضحت أن هذه المسابقات اشتملت على منافسات مزاين وهجيج الابل وسباقات القدرة والتحمل للخيل ومسابقات الطيور المتنوعة وكذلك مزاين الاغنام مشيرة الى ان المهرجان تضمن ايضا اقامة ملتقيات تراثية لدول مجلس التعاون الخليجي.

وأضافت أن فعاليات المهرجان شملت ايضا اقامة مسابقات رياضية في عدة العاب اهمها إقامة سباق ماراثون المشي وسباق الدراجات ومنافسات الرماية وغيرها من المسابقات الرياضية.

وذكرت أن المهرجان شهد أيضا إقامة عدة مسابقات في فنون الطبخ الخليجي والقهوة العربية إضافة إلى اجراء عدد من الالعاب الشعبية ومسابقات الشعر والالغاز الشعبية معتبرة أن مشاركة هذه الهيئات والجهات الحكومة والأهلية كان لها اكبر الاثر في ادخال البهجة والفرح على كل من زار القرية.

وأشادت اللجنة بالدور المميز لدول مجلس التعاون على ما قدمته من فعاليات تراثية اصيلة من خلال اجنحتها في القرية والتي أبرزت التراث الخليجي مثمنة تعاون زوار القرية مع المنظمين ومحافظتهم على مرافق القرية وموجوداتها.

أضف تعليقك

تعليقات  0