"التعاون الإسلامي" تدين الإجراءات الإسرائيلية ضد كنائس مدينة #القدس

(كونا) -- دانت منظمة التعاون الإسلامي اليوم الثلاثاء اعلان بلدية الاحتلال الإسرائيلي فرض ضريبة على الكنائس والمؤسسات والعقارات المملوكة لها بمدينة القدس المحتلة.

وأكدت المنظمة في بيان رفضها للاجراءات الإسرائيلية ضد الكنائس بمدينة القدس معتبرة أنها تأتي في إطار المحاولات الإسرائيلية المستمرة لتغيير الوضع التاريخي القائم للأماكن المقدسة المسيحية والإسلامية والتضييق الممنهج على وجودها.

وأعربت عن تضامنها مع الكنائس المسيحية في القدس المحتلة محذرة من خطورة هذه الإجراءات الاسرائيلية "غير المسبوقة" التي تشكل انتهاكا صارخا للقانون الدولي والاتفاقيات الدولية.

كما دعت المجتمع الدولي إلى الضغط على اسرائيل (قوة الاحتلال) لحملها على الالتزام بمسؤولياتها بموجب القانون الدولي واتفاقيات جنيف والتراجع الفوري عن هذه الإجراءات غير القانونية والانتهاكات المستمرة ضد مدينة القدس وأهلها ومقدساتها.

وكانت بلدية الاحتلال الإسرائيلي في القدس قررت فرض الضرائب على الكنائس المسيحية والعقارات والممتلكات الكنسية كافة في المدينة ما دفع رؤساء كنائس القدس إلى إغلاق أبواب كنيسة القيامة احتحاجا على الإجراءات الإسرائيلية

أضف تعليقك

تعليقات  0