سفيرنا لدى عمان: معرض مسقط للكتاب يسهم في تعزيز العلاقات الثقافية بين البلدين

قال سفير دولة الكويت لدى سلطنة عمان فهد المطيري اليوم ان معرض مسقط الدولي للكتاب يعد من أهم الفعاليات التي تعزز العلاقات الثقافية بين الكويت وسلطنة عمان واصفا اياه ب"الحدث المهم".

واعرب السفير المطيري في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) عن سعادته بمشاركة دور النشر الكويتية بشقيها الحكومي والخاص في معرض مسقط للكتاب ال 23 ما يعكس عمق العلاقات الاخوية المتميزة بين البلدين وقال ان دور النشر الكويتية تحرص دائما على المشاركة في معرض مسقط نتيجة الاقبال "اللافت" على المؤلفات والاصدارات الكويتية التي تزخر بالعديد من بالموضوعات التي تهم الصغير والكبير.

واضاف ان "معظم المشاركين الكويتيين في معرض مسقط هم من فئة الشباب سواء من ناحية الاشراف على الاجنحة او المؤلفات الادبية والعلمية .. وهو محل اعتزاز وافتخار للكويت".

من جهته، قال رئيس الجناح الكويتي المشارك في المعرض يوسف عبدالرسول ل(كونا) ان مشاركة الكويت بمعرض مسقط يعد رافدا "مهما" لنشر وتسويق النتاج الثقافي والفكري للكويت موضحا ان عدد دور النشر المشاركة بلغ 22 دارا تنوعت اصدارتها لتشمل كل مشارب الثقافة التي تعنى بالسياسة والاقتصاد والادب والتراث والشعر.

واكد عبد الرسول وهو من قطاع الاعلام الخارجي في وزارة الاعلام حرص الوزارة على دعم المؤلفين الكويتيين وشراء وتسويق اصدارتهم الثقافية باعتبار ذلك احد الركائز المهمة في دفع عجلة الثقافة بشتى صورها.

واعرب عبد الرسول عن تقديره للجهود الحثيثة التي بذلتها الجهات المعنية في سلطنة عمان من أجل انجاح التظاهرة الثقافية.

ويشارك في معرض مسقط للكتاب الذي انطلقت فعالياته في ال 21 من شهر فبراير الحالي ويستمر عشرة ايام 783 دار نشر من 28 دولة تعرض نحو نصف مليون عنوان كتاب.

ومن بين الدول المشاركة في المعرض الكويت مصر والإمارات ولبنان والأردن والسعودية والبحرين وقطر وتونس والجزائر والمغرب وتركيا وإيران واليابان وباكستان وألمانيا وإيطاليا وكندا والولايات المتحدة.

أضف تعليقك

تعليقات  0