الولايات المتحدة تدين الهجوم المتواصل على الغوطة الشرقية في سوريا

كونا) -- دانت الولايات المتحدة اليوم الأحد الهجوم العسكري المتواصل على منطقة الغوطة الشرقية قرب العاصمة السورية دمشق واتهمت روسيا والنظام السوري بالتسبب بقتل المدنيين الأبرياء.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة هوكابي ساندرز للصحفيين "ان الولايات المتحدة تدين الهجوم المستمر الذي يقوم به نظام الأسد مدعوما بروسيا وايران".

وذكرت ساندرز بوجوب تطبيق قرار مجلس الأمن الدولي الذي اتخذ الشهر الماضي بالاجماع ويدعو الى وقف اطلاق نار شامل لمدة 30 يوما في كافة أنحاء سوريا. وأشارت الى ان المقاتلات الروسية أجرت على الأقل 20 مهمة قتالية يوميا بالغوطة الشرقية في الفترة من 24 الى 28 فبراير الماضي.

وطالبت القوات الموالية للنظام بالتوقف فورا عن استهداف البنية التحتية الطبية والمدنيين كجزء من الحملة الوحشية في الغوطة الشرقية معتبرة انه يجب ألا يتسامح العالم المتحضر مع استمرار استخدام النظام السوري للأسلحة الكيماوية.

وهاجمت المتحدثة الأمريكية الدور الروسي في دعم نظام الاسد لافتة الى ان "روسيا تجاهلت شروطها الخاصة وقتلت المدنيين تحت ستار عمليات مكافحة الارهاب" معتبرة ان "هذا يمثل نفس المزيج من الأكاذيب وقوة التمييز التي استخدمتها روسيا والنظام السوري لعزل وتدمير حلب في عام 2016 حيث قتل آلاف المدنيين".

أضف تعليقك

تعليقات  0