حاملة طائرات أميركية تصل فيتنام في زيارة تاريخية

وصلت حاملة طائرات أميركية إلى فيتنام الاثنين لأول مرة منذ انتهاء الحرب الفيتنامية في تأكيد مثير للعلاقات الاستراتيجية المتنامية بين العدوين السابقين خلال فترة يتزايد فيها نفوذ الصين الإقليمي.

ولا يمثل وصول حاملة الطائرات كارل فينسون وسفينتين أميركيتين أخريين في زيارة تستغرق خمسة أيام أكبر تواجد عسكري أميركي في فيتنام منذ عام 1975 فحسب، ولكنه يوضح أيضا مدى العلاقات المعقدة بين هانوي وبكين بشأن بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه.

ويعمل مبعوثون فيتناميون منذ شهور لتخفيف قلق جارتهم الصين العملاقة من هذه الزيارة واحتمال إقامة تعاون أمني أكبر بين هانوي وواشنطن وذلك وفق ما قال دبلوماسيون وآخرون مطلعون على المحادثات.

أضف تعليقك

تعليقات  0