الجارالله: جهود سمو الامير نجحت بتهدئة الخلاف الخليجي

(كونا) -- اكد نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله امس الاربعاء نجاح الجهود التي بذلها سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح لحل الخلاف الخليجي في تهدئة اجواء ذلك الخلاف وعدم تصعيده خليجيا.

وقال الجارالله في لقاء مع تلفزيون دولة الكويت ان سمو امير البلاد تحرك لحل الخلاف الخليجي منذ الساعات الاولى لحدوثه مضيفا ان تحرك سموه يأتي انطلاقا من الحرص على منظومة الصف الخليجي ووحدته.

وذكر ان سمو امير البلاد نجح في تهدئة الاجواء وعدم تصعيد الموقف خليجيا مضيفا ان سموه لم ييأس في طي صفحة هذا الخلاف الذي "يؤلمنا يوميا في استمراره...فالاتصال والرسائل متواصلة".

واشار الى الدور الكبير لسمو امير البلاد في دعم مجلس التعاون الخليجي والحرص عليه لافتا الى ان الاشقاء في دول مجلس التعاون الخليجي يدركون هذا الدور الذي يؤديه سموه.

وعن بيان الدول الاربع (السعودية والامارات والبحرين ومصر) الصادر أخيرا اعرب الجارالله عن اعتزازه وتقديره لهذا البيان الذي يعد مؤشرا ايجابيا بان الدور الكويتي قابل للاستمرار.

وردا على سؤال عما يثار عن عقد قمة خليجية امريكية قال ان هناك محاولات لعقد هذه القمة في الولايات المتحدة الا انه حتى الان لم توجه دعوات لذلك لافتا الى ان شخصيات خليجية بارزة ستزور الولايات المتحدة وربما يمهد ذلك لعقد تلك القمة.

واعرب عن تمنياته بان تعقد هذه القمة ويتم طي صفحة الخلاف الخليجي مبينا ان المنطقة تتعرض لتحديات كبيرة وخطيرة جدا "ولن نقوى على مواجهة تلك التحديات فرادى".

وذكر انه في غياب تماسك الموقف الخليجي ستبقى المنظومة الخليجية ضعيفة حيال مواجهة التحديات مضيفا ان الولايات المتحدة تدرك ذلك وتسعى كما نسعى في الكويت الى انهاء هذا الخلاف والتفرغ لمواجهة تلك الاخطار.

وحول الوضع في اليمن قال الجارالله ان الكويت تضع اليمن ضمن الاولويات وذلك من خلال مقعدها غير الدائم في مجلس الامن حيث ساهمت وشاركت في بيانات رئاسية في ما يتعلق بالوضع الانساني باليمن.

واشار الى استضافة دولة الكويت للمشاورات اليمنية على مدار ثلاثة اشهر مبينا ان تلك المشاورات كادت تتوصل الى توافق "لكن بكل اسف في اخر لحظة لم تتمكن من بلوغ ذلك التوافق".

واعرب نائب وزير الخارجية الكويتي عن تمنياته بأن يتوصل ابناء الشعب اليمني الى التوافق فيما بينهم وحل الازمة التي تواجهها بلادهم منذ عدة سنوات.

واكد استعداد الكويت لاستضافة الاخوة اليمنيين مرة اخرى للتوقيع على صيغة تتفق عليها الاطراف اليمنية مشيرا الى الجهود التي بذلها المبعوث الاممي الخاص لليمن إسماعيل ولد الشيخ احمد بهذا الصدد.

أضف تعليقك

تعليقات  0