الجارالله: انتصرنا لدورنا الانساني والاخلاقي بمؤتمر اعادة اعمار العراق

(كونا) -- قال نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله امس الاربعاء ان مؤتمر اعادة اعمار العراق الذي جاء بمبادرة سامية من سمو امير البلاد اكد للعالم ان الكويت تسامت على جراحها وانتصرت لدورها الانساني والعربي والاسلامي والاخلاقي.

واضاف الجارالله في لقاء مع تلفزيون دولة الكويت ان الكويت اعطت رسالة واضحة للعالم من خلال هذا المؤتمر مفادها أن هذا هو توجه الكويت وتلك هي قيادتها مبينا ان ذلك كان محل تقدير واعجاب وثناء العالم.

وذكر انه بتوجيه من سمو امير البلاد بدأت وزارة الخارجية بالتنسيق مع الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية والبنك الدولي والاشقاء في العراق لعقد المؤتمر في الكويت مضيفا انه كانت هناك جهود متواصلة لانجاح المؤتمر الذي يختلف عن باقي المؤتمرات للمانحين حيث ان فلسفة المؤتمر استندت الى تقديم عمل تنموي للعراق.

واوضح ان تعاون البنك الدولي اضفى طابع الضمانة والمصداقية على المؤتمر مشيدا بدور غرفة تجارة وصناعة الكويت في تسهيل التواصل مع القطاع الخاص مما ساهم بشكل كبير في انجاح المؤتمر.

وقال انه خلال التنسيق والاعداد للمؤتمر سجل في موقع المؤتمر الالكتروني قرابة 1000 شركة ورجل اعمال للاستفادة من الفرص والضمانات في العراق مبينا انه بناء على ذلك تم اقفال الموقع الا ان الضغوط والطلبات المتكررة دعت الى اعادة فتح الموقع ليبلغ العدد 2400 شركة عالمية ورجل اعمال يودون المشاركة في المؤتمر.

وكان مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق الذي اختتم في الكويت فبراير الماضي قد حقق اسهامات قدرها 30 مليار دولار مقدمة من الدول والجهات المشاركة.

واعلن راعي المؤتمر سمو أمير البلا التزام دولة الكويت بتخصيص مليار دولار على هيئة قروض وفق آليات الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية ومليار دولار للاستثمار في الفرص الاستثمارية في العراق فضلا عن مساهمة الجمعيات الخيرية الكويتية.

أضف تعليقك

تعليقات  0