مفتي مصر: الاسلام ينصف المرأة ويكرمها ويمنحها كافة حقوقها المشروعة

(كونا) -- أكد مفتي مصر الدكتور شوقي علام اليوم الخميس ان الشريعة الاسلامية تنصف المرأة وتكرمها وتعلي من شأنها وتمنحها كافة حقوقها المشروعة.

ودعا علام في كلمة بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة الذي يصادف الثامن من مارس من كل عام الى "ضرورة تضافر جهود المؤسسات والهيئات المعنية من أجل وضع المرأة في مكانها الصحيح".

واكد ان المرأة كانت ولا تزال محل العناية والرعاية في شريعة الاسلام مشددا على ان "المرأة شريك أساسي في تحقيق البناء والتنمية في الدولة باعتبارها نصف المجتمع".

ونوه بما تقوم به المرأة من دور كبير في تربية النشء واخراج أجيال نافعة للمجتمع وقادرة على العمل والبناء والذي "لا يمكن لأحد أن ينكره" مؤكدا أن الاعتداد بالمرأة في الاسلام "بلغ مبلغا لم تصل اليه تشريعات البشر الوضعية".

كما نوه بتكريم الشريعة الاسلامية للمرأة وجعلها "وارثة نصيبا مفروضا" "لافتا الى ان الاسلام "أفرد" لها ذمة مالية مستقلة "لم تعرفها في الجاهلية".

واوضح مفتي مصر أن الاسلام ضمن للمرأة حقها في الميراث وحرم أكله بالباطل مؤكدا أن "العادات والتقاليد الفاسدة هي التي رسخت لمفهوم حرمان المرأة من الميراث".

أضف تعليقك

تعليقات  0