لماذا يتم الاحتفال باليوم العالمي للمرأة؟ وما أصل هذا الاحتفال؟

احتفل العالم يوم الخميس الثامن من مارس/آذار باليوم العالمي للمرأة تعبيرا عن امتنان الدول والحكومات والمنظمات الدولية للنساء وإسهامتهن للبشرية.

ويرجع أصل هذا الاحتفال إلى حركات وحملات اشتراكية في نيويورك في الثامن والشعرين من فبراير/شباط عام 1909 حيث طالبت وقتها بالمساواة بين الجنسين في العديد من الأمور أبرزها المساواة في الرواتب. بعد ذلك بعام، اقترح ممثلون عن الأحزاب الاشتراكية على مؤتمر المرأة الدولي في "كوبنهاجن" تحديد يوم عالمي للمرأة يتم خلاله الترويج لحقوق النساء أو التقليل من معاناة البعض منهن.

عام 1913، تم اقتراح أن يكون الثامن من مارس/آذار من كل عام اليوم العالمي للاحتفال بالمرأة، وتم اعتماد هذا اليوم من الأمم المتحدة عام 1975 رسميا. في احتفالية هذا العام،

احتفلت بعض الشركات العالمية بالمرأة بطريقة مختلفة، فشركة "ماكدونالدز" على سبيل المثال قلبت شعارها من حرف "M" إلى حرف "W" الأول من كلمة امرأة باللغة الإنجليزية، كما غيرت شركة مطاعم دجاج "كنتاكي" "كيه إف سي" صورة "كولونيل ساندرز" الشهيرة للمرة الأولى في تاريخها إلى صورة زوجته "كلاوديا".


أضف تعليقك

تعليقات  0