سفيرنا لدى اليابان: زيارة الغانم لليابان تأتي في اطار العلاقات الثنائية

(كونا) -- قال سفير دولة الكويت في اليابان عبدالرحمن العتيبي اليوم السبت ان زيارة رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق علي الغانم لليابان يوم الاثنين المقبل تأتي في إطار العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وبدعوة كريمة من رئيس مجلس النواب الياباني تاداموري اشيما.

واضاف السفير العتيبي في بيان من سفارة دولة الكويت لدى اليابان تلقته وكالة الانباء الكويتية (كونا) ان زيارة رئيس مجلس الامة الكويتي تستكمل تاريخا حافلا من الزيارات العالية المستوي بين البلدين الصديقين وتحديدا في السنوات القليلة الماضية مستذكرا زيارة سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح لليابان في شهر مارس عام 2012 بدعوة سامية من جلالة الامبراطور اكهيتو وزيارة رئيس الوزراء شنزو آبي لدولة الكويت في شهر اغسطس عام 2013 وزيارة سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح لليابان في مايو 2016 وما تخلل هذه الفترة من زيارات متبادلة بين المسؤولين في كلا البلدين وجميعها ترمي الى تعزيز العلاقات الثنائية.

واوضح انه منذ اكثر من ربع قرن لم يقم رئيس برلمان كويتي بزيارة اليابان ولذا فإن توقيت الزيارة ومستواها يضفيان عليها اهمية كبرى ويعلقان عليها امالا كبيرة في توطيد العلاقات على كافة الاصعدة.

واكد السفير العتيبي ان الزيارة تحظى بجدول لقاءات ومقابلات هامة على كافة المستويات الرفيعة تعكس الاهتمام الذي توليه اليابان لدور دولة الكويت الرائد ديمقراطيا ودبلوماسيا وسياسيا.

وذكر ان توقيت الزيارة يأتي تقديرا وامتنانا لمواقف الكويت النبيلة مع اليابان وشعبها الصديق فهي تتزامن مع الذكرى السابعة لزلزال وتسونامي شرق اليابان الذي وقع في 11 مارس عام 2011 والتي تستذكر فيها اليابان ما امر به سمو امير البلاد من منحة نفطية كان لها وقع الأثر على قلوب اليابانيين وساهمت في تخفيف المعاناة التي لحقت بسكان المناطق المتضررة في حينه.

واضاف ان الديمقراطية الكويتية محل تقدير واحترام كديمقراطية رائدة في المنطقة معربا عن تطلع اليابانيين الى تفعيل علاقات التعاون مع نظرائهم في البرلمان الكويتي.

واشار السفير العتيبي الى مشاركة دولة الكويت في اعادة تشكيل لجنة الصداقة البرلمانية مع الجانب الياباني واشادة الجميع بالديمقراطية الكويتية وتطلعهم الى زيارة رئيس مجلس الأمة والوفد المرافق لتبادل وجهات النظر حول مجمل القضايا البرلمانية وكيفية تعزيز العلاقات الثنائية والتنسيق المتبادل في المحافل الاقليمية والدولية.

واعرب عن تطلع دولة الكويت للاستفادة من الخبرات اليابانية المتطورة مستذكرين ومقدرين في آن واحد دور اليابان في تعزيز علاقاتها بدولة الكويت منذ الاستقلال الى هذا اليوم بكل الجوانب الاقتصادية والاستثمارية والتجارية والثقافية.

أضف تعليقك

تعليقات  0