أردوغان: أتمنى دخول مدينة عفرين مساء اليوم

أعرب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عن أمله في أن تتمكن قوات عملية غصن الزيتون من دخول مركز مدينة عفرين بريف محافظة حلب شمالي سوريا، مساء اليوم الأربعاء، على أقصى تقدير.

وأوضح أردوغان في خطاب ألقاها لدى لقائه بممثلي المخاتير في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، أنّ قوات غصن الزيتون تتخذ كافة أشكال الحذر والحيطة، وتعمل حاليا على إخراج المدنيين من عفرين بواسطة سيارات عبر ممر خاص.

وتابع أردوغان قائلاً: "تم تحييد حوالي 3500 إرهابي وتطهير نحو 1300 كيلومتر مربع من الأراضي خلال العملية (غصن الزيتون) التي دخلت يومها الـ54".

وفي معرض انتقاده للتحالف الدولي لمكافحة "داعش"، قال أردوغان: "قوات التحالف الدولي ساعدت الإرهابيين على حفر الأنفاق في الجبال، لأنهم (الإرهابيون) لا يملكون هذا القدر من الذكاء".

وأردف قائلاً: "هؤلاء (إرهابيو ي ب ك/بي كا كا) أوغاد وقتلة لدرجة أنهم أردوا جنديا من جنودنا شهيدا، أثناء رفعه القرآن الكريم من الأرض، زرعوا تحته قنبلة يدوية، هؤلاء حقا كفرة بلا أي عقيدة".

ومنذ 20 يناير/كانون الثاني الماضي، يستهدف الجيشان التركي و"السوري الحر"، في إطار "غصن الزيتون"، المواقع العسكرية لتنظيمي "ب ي د/بي كا كا" و"داعش" الإرهابيين في عفرين، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أية أضرار.

وتطرق الرئيس التركي إلى العملية العسكرية المحتملة ضدّ التنظيمات الإرهابية في شمال العراق، قائلاً: "قريبا سنقلب شمال العراق على رؤوس الإرهابيين بشكل أقوى، سيما أننا نُغير عليهم كلما سنحت الفرصة".

أضف تعليقك

تعليقات  0