الصالح شهد حفل تخريج الدفعة 23 للطلبة الضباط حملة شهادات دبلوم علوم الإطفاء

برعاية وحضور معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدولة لشئون مجلس الوزراء أنس خالد الصالح أقيم صباح اليوم الخميس حفل تخريج الدفعة 23 للطلبة الضباط من حملة شهادة دبلوم علوم الإطفاء وذلك في ميدان مبنى الإدارة العامة للإطفاء الكائن في منطقة الري.

وكان في مقدمة مستقبلي معالي الوزير الصالح لدى وصوله سعادة مدير عام الإدارة العامة للإطفاء الفريق خالد راكان المكراد ونائب المدير العام لشئون قطاع تنمية الموارد البشرية اللواء مهندس خالد التركيت ونواب مدير عام الإدارة العامة للإطفاء.

وشهد الحفل كبار القيادات العسكرية في الإدارة العامة للإطفاء ووزارة الدفاع ووزارة الداخلية والحرس الوطني وجمع من أهالي الطلبة الخريجين. بدأ الحفل بالسلام الوطني ثم قام أحد الضباط بتلاوة ما تيسر من آيات الذكر الحكيم ، بعدها ألقى نائب المدير العام لشئون قطاع تنمية الموارد البشرية اللواء مهندس خالد التركيت كلمة ، فيما يلي نصها:

انه ليشرفنا اليوم رعايتكم وحضوركم حفلنا لتخريج الدفعة الثالثة والعشرين من الضباط حملة دبلوم علوم إطفاء لعدد أربعة وخمسين تخصص مكافحة ، وثمانية عشر تخصص ربان زورق ، بعد ان أنهوا دراسة مدتها سنتان ونصف ، حصلوا خلالها على دراسات فنية وعلمية وتخصصية ، وذلك بالتعاون مع الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب ، روعي فيها الإنضباط العسكري والعلوم العسكرية بالتعاون مع الحرس الوطني لينضموا الى سلك الإطفاء ليصبحوا زملاء لنا في حماية الأرواح والممتلكات.

ان هذا اليوم الموافق الخامس عشر من مارس للعام 2018 سيشكل علامة فارقة في تاريخ الإطفاء بتخريج دفعة من أبنائنا الضباط وفقا للأعراف العسكرية المتبعة.

وفي هذه المناسبة اود ان اتوجه بالشكر والتقدير الى الحرس الوطني وأكاديمية سعد العبدالله للعلوم الأمنية ومعهد الشرطة النسائية على خالص جهودهم وتعاونهم معنا ، وكذلك زملائي في مركز اعداد رجال الإطفاء في تحقيق هذا الإنجاز.

بعد ذلك قام قائد طابور العرض بالاستئذان من معالي الوزير لبدء مراسم العرض العام وتلاه عرض قدمه أبطال فريق تحدي رجال الإطفاء أعقبه دخول الخريجين إلى ساحة الميدان لأداء القسم ، والذي ألقاه مدير مركز إعداد رجال الإطفاء المقدم عبدالله الأنصاري ، ثم قام معالي الوزير الصالح بتوزيع الجوائز والشهادات على المتفوقين من الخريجين ، وتم إهداء معاليه درع تذكاري في هذه المناسبة.

وفي الختام، تم عزف السلام الوطني إيذانا بإنتهاء الحفل.

أضف تعليقك

تعليقات  0