الشاهين يسأل بوشهري عن دور هيئة الاتصالات في حماية مصالح عملاء الاتصالات

أعلن النائب أسامة الشاهين عن تقديمه سؤالا برلمانيا إلى وزيرة الدولة لشؤون الإسكان وزيرة الدولة لشؤون الخدمات د.جنان بوشهري عن دور الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات في حماية مصالح عملاء خدمات الاتصالات.

ونص السؤال على ما يلي: لما كان العصر الحالي هو عصر الاتصالات والمعلوماتية، ولما كان ضعف الاتصال أو حدوث أي خلل به يؤدي إلى ضرر بالغ بالفرد والمجتمع، ونظراً لاستغلال بعض شركات الاتصالات والإنترنت للمواطنين وتردي الخدمة المقدمة لهم في مقابل إنفاق الكثير من الأموال، وهذا بدوره يتعارض مع خطط الحكومة وتوجيهات سمو أمير البلاد بجعل الكويت مركزاً مالياً وتجارياً ولتهيئة المناخ الجاذب للاستثمار العالمي. لذا يرجى تزويدي وإفادتي بالآتي:

1) ما دور الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات في حماية مصالح عملاء خدمات الاتصالات؟

2) ما الآلية المتبعة في تقديم الشكاوى للهيئة حول الخدمات المقدمة للعملاء من قبل شركات الاتصالات وشركات الانترنت؟

3) ما دور الرقابي للهيئة في متابعة التزام الشركات بالعقود المبرمة مع العملاء فيما يخص السرعات المحددة في الانترنت في عمليات التصفح أو التحميل (Upload - Download )؟

4) ما الإجراءات المتبعة من قبل الهيئة في ضبط أسعار المبالغ بها في رسوم الخدمة المقدمة والتي تفرضها شركات الاتصالات على العملاء؟ وهل توجد تعريفة خاصة بالهيئة تفرض على العملاء في حال استخدام نظام التجوال أثناء السفر خارج البلاد، والذي جعل بعض المواطنين يلجأون إلى القضاء.

5) ما دور الهيئة في إنشاء الأبراج والمحطات الراديوية؟ وما تأثيرها على الصحة العامة للسكان بالمناطق السكنية؟ وهل هناك تنسيق بين الهيئة وشركات الاتصالات في إنشائها؟

أضف تعليقك

تعليقات  0