سمو الأمير يبعث ببرقية للرئيس الفرنسي يستنكر فيها عملية احتجاز الرهائن

بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ببرقية تعزية إلى فخامة الرئيس إيمانويل ماكرون رئيس الجمهورية الفرنسية الصديقة أعرب فيها سموه عن استنكار دولة الكويت وادانتها الشديدة لعملية احتجاز الرهائن في احد المتاجر في بلدة تريب جنوب غرب فرنسا والتي اسفرت عن سقوط عدد من الضحايا والمصابين مؤكدا سموه موقف دولة الكويت الرافض للارهاب بكافة اشكاله وصوره ووقوفها الى جانب البلد الصديق وتأييدها لكل ما يتخذه من اجراءات لمواجهة هذه الاعمال الارهابية للحفاظ على امنه واستقراره معربا سموه عن خالص تعازيه وصادق مواساته لضحايا هذا الحادث الارهابي الآثم راجيا لهم الرحمة وللمصابين سرعة الشفاء والعافية.

بعث سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ببرقية تعزية إلى فخامة الرئيس إيمانويل ماكرون رئيس الجمهورية الفرنسية الصديقة ضمنها سموه استنكار دولة الكويت وادانتها الشديدة لعملية احتجاز الرهائن في احد المتاجر في منطقة تريب جنوب غرب فرنسا والتي اسفرت عن سقوط عدد من الضحايا والمصابين راجيا سموه للضحايا الرحمة وللمصابين سرعة الشفاء والعافية.

كما بعث سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ببرقية تعزية مماثلة.

أضف تعليقك

تعليقات  0