930 مليون دولار من #السعودية و#الإمارات لتمويل مساعدات باليمن

قدم ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، 930 مليون دولار أميركي من السعودية والإمارات لتمويل برنامج مساعدات الأمم المتحدة في اليمن.

جاء ذلك عقب حضور ولي العهد السعودي والأمين العام للأمم المتحدة مراسم توقيع البرنامج التنفيذي المشترك بين كل من السعودية والإمارات والأمم المتحدة، لدعم وتمويل خطة الأمم المتحدة للاستجابة الإنسانية في اليمن لعام 2018.

ويبلغ تبرع السعودية والإمارات مليار دولار أميركي، 930 مليون دولار منها لمنظمات الأمم المتحدة، و70 مليون دولار لتأهيل الموانئ والطرق لزيادة حجم المواد الإغاثية والواردات التجارية لليمن.

ووقّع الاتفاقية من جانب الأمم المتحدة، بيتينا توتشي بارتسيوتاس، مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة المراقب المالي، ومثّل الجانب السعودي والإماراتي للتوقيع على البرنامج السفير السعودي لدى اليمن المدير التنفيذي لمركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن، محمد آل جابر.

وعبر الأمين العام للأمم المتحدة في بيان عن "امتنانه العميق لولي العهد والمملكة العربية السعودية على الوفاء بالتعهد السخي الذي قدمته مع دولة الإمارات العربية المتحدة في يناير لتقديم 930 مليون دولار أميركي إلى صندوق اليمن الإنساني".

وأضاف البيان أن هذه الأموال "تغطي تقريبا ثلث مبلغ 2.96 مليار دولار المطلوب لتنفيذ خطة الاستجابة الإنسانية لليمن لعام 2018، التي ستمكن الأمم المتحدة وشركاءها من المساعدة في تخفيف معاناة ملايين الأشخاص الضعفاء في جميع أنحاء اليمن".

وتابع البيان: "يحتاج أكثر من 22 مليون شخص في اليمن إلى مساعدات إنسانية أو مساعدة في مجال الحماية، بما في ذلك مليونا نازح داخليا بسبب النزاع المستمر".

أضف تعليقك

تعليقات  0