#العراق يسلّم الهند رفات 38 شخصا قتلهم "داعش" في 2014

سلّم العراق، اليوم الأحد، رفات 38 عاملا هنديا إلى بلادهم، كان قد عثر عليها في مقبرة جماعية بمحافظة نينوى شمالي البلاد، بحسب ما ذكرت وزارة الصحة العراقية.

وقالت الوزارة في بيان مقتضب، تلقت الأناضول نسخة منه: "تمت مطابقة وتسليم رفات 38 مواطنا هنديا، قتلوا على يد (تنظيم) داعش".

وأوضحت أنه "عثر عليها في مقبرة جماعية بمدينة الموصل (مركز محافظة نينوى)".

ولم يشر البيان إلى تفاصيل أخرى تتعلق بالآلية التي جرى فيها نقل الرفات وتسليمها، لكن بغداد أعلنت سابقا أنها ستسلمها للسفارة الهندية تمهيدا لنقلها جوا. وعثّرت السلطات العراقية، نهاية العام الماضي، على مقبرة جماعية تضم رفات عشرات الضحايا، في منطقة "وادي عكاب"، جنوب غربي الموصل.

وتبين بعد إجراء الفحوصات إنهم عمال هنود، كانوا يعملون لصالح شركة بناء، فُقد أثرهم في أعقاب سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي على الموصل صيف 2014.

وتقول السلطات العراقية إن "التنظيم أعدم العمال الهنود قبل دفنهم في مقبرة جماعية؛ لأنه يعتبرهم كفارا بسبب اعتناقهم الديانة الهندوسية أو السيخية".

وكانت وزارة الصحة العراقية، قد أعلنت في 20 آذار/مارس الماضي، إجراء فحوصات لـ39 رفاتا، أكدت هوية 38 من العمال المفقودين، أما الشخص المتبقي فكانت النتيجة مطابقة للحمض النووي مع ذويه، بنسبة 70 في المائة.

أضف تعليقك

تعليقات  0