السيسي: مصر تخوض "حربا ضروسا لا هوادة فيها" لاستئصال الارهاب من جذوره

(كونا) -- أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الخميس أهمية الدور الذي يضطلع به الاتحاد البرلماني العربي في تحقيق الاصطفاف العربي أمام التحديات والأخطار التي تهدد الأمن القومي العربي.

جاء ذلك في كلمته لدى افتتاح فعاليات المؤتمر ال27 للاتحاد البرلماني العربي الذي يعقد تحت رعايته بمقر مجلس النواب المصري وألقاها بالنيابة عنه رئيس مجلس النواب المصري الدكتور علي عبد العال.

وقال أن المؤتمر يأتي في وقت تتطلع فيه الشعوب العربية لتجسيد الرغبة في تعزيز التعاون والتضامن من أجل مواجهة الأخطار والتحديات التي تهدد الأمن العربي وتمثيل الارادة الشعبية والتعبير عن طموحات المواطن العربي.

وأكد الرئيس السيسي في الوقت ذاته أهمية تحقيق السلام في المنطقة واقامة الدولة الفلسطينية على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية منوها بدور مصر لتحقيق المصالحة الفلسطينية.

وأوضح أن اجتماع الاتحاد البرلماني العربي ينعقد "في ظروف دقيقة تحمل للأمتين العربية والاسلامية تحديات هائلة وتحدق بهما أخطارا لا يستهان بها مضيفا أن "منطقتنا العربية باتت اليوم بؤرة لبعض أشد الحروب الأهلية ضراوة".

وذكر الرئيس السيسي أن المنطقة العربية "أصبحت الأكثر تعرضا لخطر الارهاب فيما بات واحدا من كل ثلاثة لاجئين في العالم عربيا وأصبح البحر المتوسط مركزا للهجرة غير الشرعية".

واضاف "الوحدة العربية الشاملة تعد أمل الامة ومن أجل ذلك علينا أن ننمي ما بيننا من مصالح مشتركة وأن نمد جسور بين الهيئات البرلمانية العربية".

ولفت الرئيس السيسي الى ان تحقيق السلام في المنطقة "من شأنه أن ينزع عن الارهاب احدى الذرائع التي طالما استغلها" مؤكد أن الوقت قد حان لمعالجة شاملة لقضية العرب المركزية وهي القضية الفلسطينية".

واكد اهمية الحل السياسي لتجاوز الازمات في سوريا وليبيا واليمن من خلال نبذ الفرقة والصراعات واقامة الدولة الوطنية القادرة والعادلة.

كما أكد الرئيس السيسي الحاجة الى تفعيل التبادل التجاري والاستثماري بين الدول العربية وزياده حجمه وحسن استغلال الموارد التي تمتلكها الدول العربية بما يحقق المنفعة المشتركة ويدعم التنمية الشاملة.

واشار في الوقت ذاته الى ان مصر تخوض "حربا ضروسا لا هوادة فيها" لاستئصال الارهاب من جذوره وتعقبه والقضاء عليه موضحا أن مواجهة هذا الخطر كان على رأس أولويات بلاده "ليس فقط دفاعا عن مصر بل دفاعا عن محيطها العربى وعن العالم أجمع".

ويرأس وفد دولة الكويت في مؤتمر الاتحاد البرلماني العربي رئيس مجلس الامة الكويتي مرزوق علي الغانم.

أضف تعليقك

تعليقات  0