‏«هيئة الزراعة»: تقديم كافة التسهيلات والخدمات لمربي الأبقار وتشجيعهم لزيادة معدلات الانتاج

 التقي رئيس مجلس الادارة والمدير العام للهيئة العامة لشئون الزراعة والثروة السمكية محمد يوسف الصباح مع رئيس اتحاد منتجي الالبان والسادة مربي الابقار لمناقشة المشاكل التي تواجه هذا القطاع كمحاولة من سيادته لبحث حلول سريعة وفعاله تخدم قطاع مربي الابقار وتعود بالنفع علي المربيين وتسهم في زيادة معدلات الانتاج .

كما صرح الصباح بأن قطاع تربية الابقار من اهم القطاعات التي توليها الهيئة اهتماما خاصا لما لها من دور بارز في تحقيق الامن الغذائي .

كما أكد على ضرورة تقديم كافة التسهيلات والخدمات الممكنه لتقليل الهدر من خلال التحصين الدوري وتوفير اللقاحات اللازمة لمنع انتشار الامراض الداخليه وكذلك وضع خطط احترازية لمواجهة الامراض العابرة للحدود والتي تؤثر سلباً وبشكل كبير على الانتاجية والجودة.

واوضح بأنه سوف يتم تكثيف جهود الهيئة من خلال توفير الفنيين والاطباء وتوفير التحصين الدوري للابقار بالاضافة الى الفحص الدقيق للسماد لتفادي مشكلة تلوث الاسمدة.

واستمع لكافة الشكاوي والمشاكل التي يتعرض لها السادة المربيين عن كسب حتي يتم اخذها بعين الاعتبار والتعامل معها بشكل جدي وسريع حتي لا تؤثر هذه المشاكل سلبا علي انتاجية الحليب ومشتقاته المختلفة.

كما ناقش مع السادة المربيين مدى امكانية السماح بعمل مصانع ومعامل لانتاج الالبان ومنتجاتها على ان تخضع هذه المصانع للشروط الصحية والضوابط التي تقوم الهيئة بوضعها لاحقا لتحقيق الاستفادة القصوي من الحليب بالاضافة الى خدمة المربيين .

وتطرق اللقاء الى مناقشة دعم الاعلاف وما يطلبه المربيين من زيادة الدعم من خلال الاستفادة من استخدام اعلاف الشركات الوطنية .

واشارالصباح الى تقديم الدعم المطلق للمربيين بهدف زيادة الثروة الحيوانية وصولاً للاكتفاء الذاتي والامن الغذائي وان الهيئة سوف تقوم بتوفير الظروف المناسبة للمربيين وتشجيعهم لضمان الحصول على افضل انتاج وتخفيف العبء المادي وتوفير المواد الغذائية للحيوانات حتي يتم سد الاستهلاك المتزايد للحوم في دولة الكويت نتيجة للزيادة المطردة في عدد السكان.

أضف تعليقك

تعليقات  0