‏خلل فني «يربك» جنود الاحتياط بالجيش الإسرائيلي

 أربك خلل فني الآلاف من جنود الاحتياط في الجيش الإسرائيلي، إذ تلقوا -عن طريق الخطأ- بلاغا صوتيا بضرورة الالتحاق بوحداتهم العسكرية في أسرع وقت ممكن.

وذكرت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية، الخميس، أن جنودا من "الفرقة 98" تلقوا رسائل صوتية عبر هواتفهم المحمولة في الصباح الباكر، تفيد بالحضور الفوري إلى معسكرات الجيش.

وقال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي رونين منليس، في بيان، إن الجيش لم يرسل أي رسائل استدعاء لقوات الاحتياط، موضحا أن الأمر ناتج عن خلل فني، ويجري التحقيق فيه.

تجدر الإشارة على أن جنود "الفرقة 98" يتبعون هيئة الأركان العامة في الجيش الإسرائيلي بشكل مباشر، وتخضع لقيادة لواء المظليين ولواء الكومندو.

وقد لاقت الرسائل الخاطئة للجنود الإسرائيليين اهتماما من وسائل الإعلام، لأنها جاءت في وقت تشهد الحدود الشمالية لإسرائيل استنفارا على وقع الغارات الأميركية والغربية الأخيرة على سوريا.


أضف تعليقك

تعليقات  0