‏«الأميري» ينفي وجود «نفايات طبية» يتم تخزينها واتلافها بطريقة مخالفة وغير امنة

نفى مستشفى الأميري ما تم نشره في إحدى الصحف المحلية عن وجود نفايات طبية يتم تخزينها وإتلافها بطريقة مخالفة وغير آمنة.


وقال المستشفى في بيان صحافي إن ما تم تصويره على أنه نفايات طبية ماهو إلا نفايات مكتبية ورقية بلاستيكية غير ملوثة بدماء مرضى أو سوائل ملوثة «الأكياس الزرقاء» يتم وضعها في حاويات مخصصة لها بجانب السور الخارجي للمستشفى ليتم نقلها بشكل يومي وفق تعليمات وزارة الصحة والهيئة العامة للبيئة.


وأضاف البيان «بينما لم يكن في موقع التصوير أي من النفايات الخطرة والنفايات البلدية الصلبة ونفايات الرعاية الصحية والحمأة بأنواعها (الأكياس الصفراء) واللتي يتم التخلص منها بشكل يومي وفقا للشروط والمعايير البيئية اللتي تحددها اللائحة التنفيذية لقانون حماية البيئة».


وتابع: «وإذا يتمنى المستشفى الاميري تحري الدقة في نشر الاخبار المتعلقة بصحة المراجعين والعاملين في المستشفى، واستقاء المعلومات من مصادرها الموثوقة بوزارة الصحة تجنبا لأثارة القلق او بث اخبار مغلوطة، فإن المستشفى يؤكد على حقه في المسائلة القانونية لأي جهة قد تسيئ للمؤسسة الصحية او العاملين عليها».

أضف تعليقك

تعليقات  0