الصبيح: رعاية سمو الامير لمسابقة "ابتكار" تعكس اهتمام سموه بابنائه المبدعين ‎

الكويت -- اكدت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ووزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية الكويتية هند الصبيح ان رعاية سمو أمير البلاد لمسابقة (ابتكار الكويت لابحاث ومشاريع الطالبات) تعكس اهتمام سموه بابنائه المبدعين.

وقالت الصبيح في كلمة خلال حفل ختام وتوزيع جوائز المبادرة لمسابقة (الشيخة فادية السعد الصباح العلمية) مساء اليوم السبت ان اهتمام الكويت بالمسابقات العلمية يأتي في إطار تنفيذ رؤية سمو أمير البلاد في جعل الكويت مركزا ماليا وتجاريا عالميا.

واضافت ان رعاية سمو الامير للمبادرة تعكس اهتمام سموه بابناء الكويت المبدعين عامة والفتيات الموهوبات خاصة عن طريق التشجيع على البحث العلمي وصقل مهارات التفكير والإبداع في مجال المعرفة من خلال أنشطة علمية وثقافية متعددة.

وتابعت "لقد شرفني سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح ان انوب عن سموه في حضور الحفل الختامي وتوزيع جوائز مبادرة (ابتكار الكويت لابحاث ومشاريع الطالبات) ويسعدني في هذه المناسبة ان انقل لكم تحيات صاحب السمو امير البلاد وتمنياته لكم بمزيد من التقدم والتطور والازدهار".

وثمنت الجهود المبذولة لتنظيم هذه المسابقة العلمية بشكل سنوي كونها تستلهم مبادئها من رؤية سمو الامير في نشر العلم والثقافة ومواكبة التقدم الحضاري ودعم التنمية البشرية.

وقالت الصبيح ان ابرز ركائز خطة التنمية في الكويت هو الاهتمام برأس المال البشري الابداعي من خلال برامج رعاية الطفولة وتمكين الشباب فضلا عن برنامج جودة التعليم الذي من شأنه إحداث نقلة نوعية في النظام التعليمي.

واشارت الى ان مسابقة (ابتكار الكويت) تهدف إلى دعم جهود البلاد في تحسين مستوى التعليم و تشجيع الإبداع و تطوير الكفاءات و بناء اقتصاد معرفي باستخدام الوسائل التكنولوجية الحديثة و تطوير مناهج الكترونية مساندة و توظيفها بما يخدم العملية التعليمية وإدخال مهارات التعليم.

بدورها اكدت رئيسة مجلس إدارة مبرة السعد للمعرفة والبحث العلمي الشيخة فادية سعدالعبدالله الصباح في كلمة مماثلة ان المبادرة تسعى لتمكين المرأة في مختلف المجالات التنموية بما يعود عليها وعلى وطنها بالخير والعطاء.

وذكرت ان المبرة اضفت جهودها على هذا النشاط العلمي لدوره في اثراء الحوار العلمي والنقاش والتداول بشأن التحديات العلمية والمعرفية في البلاد ودول مجلس التعاون الخليجي.

ورأت ان التطلع الى الازدهار والرخاء يعد عملية معقدة تتطلب النفس الطويل "بيد ان تحقيق التطلعات الكبرى لن يتم الا عبر برامج التنمية البشرية والاقتصادية الشاملة على الصعيدين الوطني والاقليمي".

ودعت الشيخة فادية الى ضرورة بلورة استراتيجيات مبتكرة ونهج سياسات طموحة تقوم على استثمار المنجزات التي تم تحقيقها فضلا عن الاستفادة من المبادرات العالمية الناجحة التي تتلاءم مع الواقع الاجتماعي والاقتصادي والثقافي.

ولفتت الى ان الثروة الخليجية المتمثلة في راسمالها البشري تشكل فرصة فريدة للنمو مشيرة الى ان الشباب الخليجي يعتبر عاملا اساسيا لبلوغ الازدهار من خلال انخراطه في التحولات الاقتصادية الايجابية.

وأوضحت ان اعتماد سياسات ناجعة وتنفيذها في مجالات التربية والتكوين المهني والعلم والمعرفة سيساهم في تحقيق اندماج افضل للشباب داخل النسيج الاقتصادي والاجتماعي معتبرة ان هذه المبادرات ستمكن من تحقيق نمو متزايد وشامل ومستدام سيخلق فرص عمل جديدة وزيادة في الانتاج.

من جانبه قال وكيل قطاع الخدمات الإعلامية والإعلام الجديد بوزارة الإعلام الكويتية يوسف مصطفى في تصريح للصحفيين على هامش الحفل ان مبادرة ابتكار الكويت ومسابقتها العلمية تهدف الى اعادة تقديم مخترعات وموهوبات دول مجلس التعاون الخليجي من الطالبات لاحداث التغيير في مستقبل يعتمد على العلم والمعرفة.

واكد دعم وزارة الاعلام لكل ما من شأنه النهوض بالفكر الثقافي والعلمي والمعرفي والتوعوي والابداعي لدى الابناء في الكويت ودول مجلس التعاون لايمانها بأن الرسالة الاعلامية هي رسالة نشء مشيدا بجهود مبرة السعد للمعرفة والبحث العلمي في هذا المجال.

من جهتها قالت المنسق العام للمبادرة عائشة الهولي في كلمة اثناء الحفل ان المسابقة اشتملت على عرض المشاريع العلمية والبحثية المبتكرة لطالبات المرحلة الثانوية (ستيم) وعرض مشاريع المرحلة المتوسطة في موضوع (اعادة تدوير المخلفات الالكترونية).

واضافت انه تم تقييم هذه المشاريع من قبل اللجنة بكل موضوعية ودقة وصولا للمرحلة النهائية للاعلان عن المركز الاول في المسابقات.

واكدت مواصلة المبادرة دعم الإبداعات والانجازات في انتاج البحث العلمي لتعزيز قدرات وإبداعات الطالبات والعمل على تطويرها في شتى المجالات.

وحصلت دولة الكويت على المركز الأول ممثلة في طالبات مدرسة السرة المتوسطة بنات في مسابقة المرحلة المتوسطة في موضوع (اعادة تدوير النفايات الالكترونية) بمشروع اعادة تدوير اجهزة التبريد والتدفئة بينما فازت سلطنة عمان بالمركز الأول في مسابقة المرحلة الثانوية (ستيم) عن مشروع انتاج مبيد حشري آمن.

يذكر ان مبادرة (ابتكار الكويت) تستهدف بالدرجة الاولى تحفيز التفكير العلمي والابداع لدى الفتيات على أسس علمية تحقق لهن انطلاقة حقيقية بالاضافة الى ايجاد وتطوير مشاريع علمية تنمي قدراتهن وخلق روح التنافس لديهن.



أضف تعليقك

تعليقات  0