‏"نزاهة" تطلق غدا ندوة قانون المناقصات الجديد بين الواقع والمأمول ‎

بدأت الهيئة العامة لمكافحة الفساد (نزاهة) خطوات فعلية لدراسة قوانين وتشريعات متنوعة، بهدف غلق الثغرات القانونية التي يستغلها البعض لجعل الفساد «أسلوبا ممنهجا» يهربون من تبعاته عبر الترافع القضائي.

وقال عضو مجلس أمناء الهيئة ورئيس لجنة التشريعات مشاري المطيري إن الهيئة ستعقد غداً (الاثنين) ورشة عمل تجمع نحو 15 جهة حكومية ومنظمة مجتمع مدني وجمعيات نفع عام، لتقديم اقتراحات بشأن قانون المناقصات الجديد، لتصحيح اي خطأ وسد اي ثغرة تؤثر على الاداء او تسهم في الفساد بطريقة او بأخرى.

ورشة عمل وأوضح المطيري أن الورشة تأتي بعنوان «قانون المناقصات الجديد.. بين الواقع والمأمول»، وكذلك في إطار جهود «نزاهة» لتسليط الضوء على قانون المناقصات، بما يسهم في تحقيق أهداف الهيئة، وبالتزامن مع جهود الدولة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية الحكومة 2035 لكويت جديدة، والتي تمثل إحدى ركائزها إدارة حكومية فاعلة مع خلق اقتصاد متنوع وسليم.

أضف تعليقك

تعليقات  0