استشهاد فلسطيني متأثراً بإصابته برصاص إسرائيلي قرب حدود غزة

استشهد، صباح اليوم الإثنين، شاب فلسطيني متأثراً بجراح أصيب بها برصاص الجيش الإسرائيلي قرب الحدود الشرقية لقطاع غزة، خلال مشاركته في مسيرة العودة؛ التي انطلقت فعالياتها في 30 مارس/ آذار الماضي.

وقال أشرف القدرة، المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية بغزة، في تصريح مقتضب وصل "الأناضول" نسخة عنه:" ارتقاء الشهيد تحرير سعيد محمود وهبة (18 عاماً)، من سكان مدينة خانيونس، جنوبي القطاع، متأثراً بجراحه التي أصيب بها برصاص الاحتلال في الرأس في بداية أحداث مسيرة العودة".

وباستشهاد "وهبة"، يرتفع عدد الشهداء الذين سقطوا جراء اعتداء الجيش الإسرائيلي على متظاهرين سلميين قرب حدود غزة، منذ 30 مارس/ آذار الماضي، إلى 41 فلسطينيا، فيما أصيب الآلاف بجراح مختلفة.

ويتجمهر فلسطينيون عند 5 نقاط قرب الحدود بين غزة وإسرائيل بشكل يومي في إطار مسيرات "العودة" التي بدأت قبل 26 يوما ومن المقرر أن تبلغ ذروتها في ذكرى "النكبة" (15 مايو/ أيار المقبل)، وتطالب بعودة الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها عام 1948.

أضف تعليقك

تعليقات  0