"داعش" يقطع رؤوس ثلاثة أشقاء في أفغانستان

قال مسؤول، اليوم الاثنين، إن مسلحين من تنظيم "داعش" قطعوا رؤوس ثلاثة أشقاء يعملون جميعا في المجال الطبي في إقليم ننكرهار بشرق أفغانستان.

وقال عطاء الله خوجياني المتحدث باسم حاكم إقليم ننكرهار، وهو المعقل الرئيسي لتنظيم "داعش" في أفغانستان، إن الأشقاء لقوا مصرعهم في منطقة تشبرهار مساء يوم السبت، بحسب ما نقلته وكالة "رويترز".

وكان الشقيق الأكبر نزار تاريلوال (27 عاما) يعمل طبيبا في عيادة خاصة، وشقيقه الأوسط نعيم (24 عاما) يعمل في حملات تطعيم، بينما كان الأصغر عبد الوهاب (19 عاما) يدرس الطب.

وقال خوجياني إن والد الضحايا كان طبيبا وقد قتله تنظيم "داعش" العام الماضي بقطع رأسه. والتنظيم معروف بممارساته الوحشية في الإقليم وقطع رؤوس أسرى.

وفي واقعة منفصلة اختطف مسلحو تنظيم "داعش" 11 مزارعا في منطقة رودات في ننكرهار، لكنهم أفرجوا عن اثنين منهم لاحقا.

وقال لال محمد دوراني، نائب رئيس المجلس المحلي في ننكرهار، إن المسلحين خطفوا المزارعين أثناء عملهم في حقول للخشخاش.

وتحول إقليم ننكرهار الواقع على الحدود مع باكستان إلى معقل لتنظيم "داعش" الذي أصبح أحد أخطر الجماعات المسلحة في أفغانستان منذ ظهوره هناك في أوائل عام 2015.

أضف تعليقك

تعليقات  0