بعد ساعات من إعلان مقتل "الصماد".. انتشار مكثف لمسلحي "الحوثي" بصنعاء

انتشر مسلحو جماعة "أنصار الله"(الحوثيين) بشكل مكثف ونصبوا العشرات من الحواجز في شوارع وأحياء العاصمة اليمنية صنعاء، بعد ساعات من إعلان الجماعة، اليوم الإثنين، مقتل رئيس ما يسمى بـ"المجلس السياسي الأعلى" التابع لها، صالح الصماد.

ونقل مراسل الأناضول عن شهود عيان في صنعاء، الخاضعة لسيطرة "الحوثيين" منذ 2014، أن مسلحي الجماعة نصبوا عشرات الحواجز العسكرية وانتشروا بشكل مكثف في شوارع وأحياء المدينة.

وذكر الشهود أن عناصر الحوثي بدأوا حملة تفتيش للمارة والمركبات. وفي السياق نفسه، بثت الإذاعات المحلية في صنعاء بشكل موحد، برامج الإذاعة الرسمية للحوثيين.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن زعيم جماعة الحوثيين عبد الملك الحوثي، مقتل القيادي البارز في الجماعة صالح الصماد و6 من مرافقيه، بثلاث غارات جوية، نفذت الخميس الماضي، على مدينة الحديدة، غربي اليمن.

وأعلنت السعودية، في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، عن قائمة تضم أربعين مطلوبًا من قيادات الجماعة، وقع الصماد ثانيًا فيها، بعد "الحوثي".

ورصدت الرياض، آنذاك، مبلغ 20 مليون دولار، مكافأة لمن يدلي معلومات تؤدي إلى قتل أو أسر الصماد.

ومنذ 26 مارس/آذار 2015، تقود السعودية تحالفًا عسكريًا عربيًا يدعم القوات الحكومية اليمنية في مواجهة المسلحين الحوثيين، المتهمين بتلقي دعم إيراني.

وخلفت الحرب المستمرة أوضاعًا معيشية وصحية متردية للغاية، وبات معظم سكان أفقر بلد عربي بحاجة إلى مساعدات إنسانية، بحسب الأمم المتحدة.

أضف تعليقك

تعليقات  0