عبدالصمد: 224 مليون دينار.. مصروفات "هيئة الإعاقة" في السنة المالية الجديدة

قررت لجنة الأولويات في اجتماعها، إدراج ثلاثة تشريعات خاصة بـالتقاعد المبكر وحقوق الأقليات وسرية المعلومات على جدول أعمال المجلس للجلسة المقبلة، بانتظار إنجاز تقاريرها من اللجان المختصة.

وقال رئيس اللجنة النائب أحمد الفضل، إن اللجنة منذ بداية دور الانعقاد الحالي تجتهد وتعمل على تصفية التشريعات، بالتعاون مع الجميع لرسم الخطة التشريعية لمجلس الأمة، مشيرًا إلى أن إقحام مواضيع جديدة على جدول أعمال المجلس استنادًا على مبدأ الأغلبية ينسف جهود اللجنة، مؤكدا أن بعض مقترحات النواب غير مدروسة ومعطلة لأعمال المجلس.

يأتي ذلك فيما أرجأت لجنة الشؤون المالية والاقتصادية البت في تعديلات مشروع القانون الخاص بالتأمينات الاجتماعية إلى الأحد المقبل، ورفضت التعديلات التي قدمتها الحكومة على 3 بنود من القانون، لافتا إلى أن الحكومة طالبت بإلغاء التقاعد الاختياري وخصم 2% ممن يحالون للتقاعد و10% عند التسوية.

من جانب أخر، ناقشت لجنة الميزانيات والحساب الختامي، مشروع ميزانية الهيئة العامة لشؤون ذوي الإعاقة للسنة المالية الجديدة 2019- 2018، وقال رئيس اللجنة النائب عدنان عبدالصمد عقب الاجتماع، إن اللجنة تبين لها أن مصروفات الهيئة في ميزانية السنة المالية الجديدة قدرت بـ 224 مليون دينار.

وأشار إلى وجود تحفظات من وزارة المالية على إدراج نحو 18 مليون دينار، تخص مستحقات لسنوات مالية سابقة لدعم الخدمات التعليمية والتربوية لذوي الإعاقة، ولم يتم سدادها مع مطالبة الوزارة الهيئة بتقديم المستندات الصحيحة والمؤيدة لصرفها أثناء تسوية هذه الملاحظة.

أضف تعليقك

تعليقات  0