الجارالله: الأزمة السورية لن تحل إلا بالوسائل السياسية

أعرب نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجار الله امس الأربعاء عن أمله في أن ينتهي الصراع في سوريا هذا العام مؤكدا أنه لا يوجد حل لهذا الصراع سوى الحل السياسي.

جاء ذلك في تصريح مشترك أدلى به الجار الله لوكالة الانباء الكويتية (كونا) وتلفزيون دولة الكويت عقب مشاركته في مؤتمر بروكسل الثاني حول مستقبل سوريا والمنطقة.

وقال الجار الله "نتمنى أن ينتهي هذا العام ونحن أكدنا في كلمتنا أن الأزمة السورية لن تحل إلا بالوسائل السياسية".

وأشار إلى وجود تحركات على المستوى السياسي وجهود مستمرة لإيجاد حل سياسي لهذا الصراع الذي دخل عامه الثامن.

وقال الجار الله "هناك بعض المؤشرات المرتبطة بهذه الجهود يمكن أن تؤدي إلى نتائج مع الجهات الفاعلة الرئيسية المؤثرة في سوريا".

وأضاف الجار الله "إننا ننظر بتفاؤل إلى هذه الجهود ونتمنى أن تؤدي إلى إنهاء معاناة الشعب السوري الشقيق".

وقد تحدث الجار الله اليوم في الجلسة العامة الأولى للمؤتمر وفي جلسة أخرى لرؤساء المؤتمر الذين ساهموا في تنظيم واستضافة المؤتمرات السابقة حول سوريا.

وقال الجار الله إن جميع المشاركين أعربوا عن شكرهم للاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة على تنظيم مؤتمر بروكسل الثاني حول مستقبل سوريا والمنطقة.

وأكد أن المؤتمر عبر عن التزام المجتمع الدولي والاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بالمساعدة في تخفيف أعباء الدول المجاورة التي تستضيف عددا كبيرا من اللاجئين السوريين.

ولفت إلى أن الكويت أعلنت عن تعهدها في هذا المؤتمر لهذا العام بمبلغ 100 مليون دولار أمريكي لمساعدة اللاجئين السوريين في دول الجوار.

أضف تعليقك

تعليقات  0