العبادي يصل أربيل في أول زيارة منذ أزمة الاستفتاء

وصل رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اليوم الخميس، إلى مدينة أربيل مركز إقليم شمال العراق، في أول زيارة لها منذ أزمة الاستفتاء بالإقليم سبتمبر / أيلول الماضي.

وكان العبادي زار مساء أمس الأربعاء مدينة السليمانية، في أول زيارة له إلى الإقليم منذ الاستفتاء، حيث عقد مؤتمرا صحفيا لإطلاق لائحته الانتخابية في المدينة.

وقال مراسل الأناضول، إن "رئيس الوزراء حيدر العبادي وصل قبل قليل إلى محافظة أربيل قادما من السليمانية". وأشار إلى أن "رئيس حكومة الإقليم نيجيرفان بارزاني كان في استقبال العبادي بمطار أربيل".

وأعلن "ائتلاف النصر" الذي يتزعمه العبادي في تصريحات صحفية، أن رئيس الوزراء يعتزم زيارة محافظة أربيل الخميس، لإقامة احتفالية والترويج لقائمة النصر الانتخابية.

ويطمح العبادي إلى شغل منصب رئيس الوزراء للدورة الثانية على التوالي، عبر قائمة "النصر" التي تضم في الغالب قوى سياسية شيعية، فضلا عن كتل سنية صغيرة.

ويركز العبادي خلال حملته الدعائية للانتخابات المقبلة، على قيادته البلاد لتحقيق النصر على "داعش"، وإفشال المشروع الانفصالي للأكراد، فضلا عن تعهده بمحاربة الفساد مستقبلا.

أضف تعليقك

تعليقات  0