"الداخلية" تنفي الإفراج عن "مستهتري" الصباحية

نفت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني بوزارة الداخلية نفياً قاطعاً الافتراءات التي وردت في مقطع صوتي تم تداوله على عدد من مواقع التواصل الاجتماعي والتي تضمنت الإفراج عن المتهمين في واقعة الاستهتار بمنطقة الصباحية والتسكير على دورية الإسناد التابعة لمديرية أمن الأحمدي.. وتوجيه الاتهام لرجل الدورية بدعوى أنه ليس من حقه إطلاق النار للتحذير.

وشددت الإدارة أن من تم ضبطهم ما زالوا قيد التحقيق لاستكمال كافة التدابير والإجراءات القانونية المقررة.

وأبرزت الإدارة أن قطاع الأمن الجنائي يواصل ملاحقة من قام بتسجيل المقطع الصوتي وبثه لاتخاذ الإجراء القانوني بحقه.

واختتمت الإدارة العامة للعلاقات والإعلام الأمني مؤكدة أن المؤسسة الأمنية تطبق القانون على الجميع بمسطرة واحدة وأنه لا مجال للمحاباة أو الوساطة تحت أي ظرف من الظروف، وأن أي محاولة للخروج عن القانون ستواجه بمنتهى الحزم والجدية.

أضف تعليقك

تعليقات  0